الأبيض: الضغط على العناية الفائقة سيرتفع حكماً

03 كانون الأول 2020 08:24:00 - آخر تحديث: 03 كانون الأول 2020 08:42:50

أكد مدير مستشفى الحريري فراس الأبيض أنّ الضغط على أسرّة العناية الفائقة سيرتفع حكماً، وقد وصل عدد الأشخاص المقيمين في العناية المركزة إلى 368 شخصاً، 147 منهم موصولون الى أجهزة التنفس الإصطناعي، علماً بأن التقديرات تشير إلى أن 90 سريراً للعناية الفائقة فقط لا تزال شاغرة، وهو عدد من المتوقع أن يخدم لأسبوعين فقط، إلا إذا وفت المُستشفيات الخاصة بوعودها برفع جاهزيتها بعد إعادة فتح البلاد لتخفيف العبء عن المُستشفيات الحكومية عموماً ومُستشفى رفيق الحريري الحكومي خصوصاً، الذي بات يضمّ 120 سريراً في القسم المخصص لكورونا.

وأوضح الأبيض لـ"الأخبار" أن المُستشفى الذي رفع عدد أسرّته في العناية الفائقة، يعمل حالياً على زيادة عدد الأسرّة لمرضى كوفيد 19 في قسم غسل الكلى، لافتاً إلى أن التحدّي الأبرز الذي يعاني منه البلد يتمثل في حؤول الأزمة الاقتصادية دون إقفال البلاد لإراحة القطاع الصحي.

ولفت الى ازدياد أعداد المرضى العاديين في المُستشفى (في القسم المخصص للمرضى غير المصابين بكوفيد 19)، "إذ بسبب الأوضاع الاقتصادية، بات كثيرون يلجأون إلى المستشفى الحكومي". وهذا إن دل على شيء، فعلى أهمية الالتفات الى الاستشفاء الحكومي الذي أهمل على مرّ عقود، لمصلحة المُستشفيات الخاصة التي لم تتوانَ عن انتزاع مصالحها على حساب واحدة من كبريات الأزمات الصحية التي شهدها لبنان.