جعجع عن التدخل السوري في الشؤون الدرزية: لا يملكون الحد الأدنى من مفاهيم الدولة!

05 آذار 2019 22:29:13

قال رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع تعليقاً على الدعوات لتطبيع العلاقات السياسية مع النظام السوري وعن تدخل النظام في شؤون الطائفة الدرزية: "يهمني جداً في هذا الإطار التوجه إلى الرأي العام اللبناني تحديداً والرأي العام العربي في شكل عام. نحن نسمع في الأسابيع والأشهر الأخيرة دعوات عديدة في لبنان للتطبيع مع نظام الأسد. ودعوات أخرى من قبل بعض الوزراء لمطالبة جامعة الدول العربيّة بإعادة تفعيل عضوية سوريا من خلال هذا النظام. إلا أن وضع رئيس الحكومة اللبناني ومعه بعض الشخصيات الأخرى على لائحة الإرهاب، هو أكبر دليل على أن هذا النظام لا يعدو كونه مجموعة من المجموعات المتناحرة على الأراضي السورية. وهو لا يمثل السلطة أو الدولة في سوريا. إلا أن الحادثة التي أتت لتؤكد هذا الأمر في شكل قاطع، هي الموقف من شيخ عقل الطائفة الدرزيّة الكريمة". 

أضاف في حديث لـ "إندبندنت عربية" أجرته معه الصحافية دنيز رحمة فخري: "أي دولة من دول العالم تسمح لنفسها بالتدخل في مسألة مماثلة؟ واعتماد هذا الشيخ العقل وليس الشيخ العقل الآخر؟ أو هذا المطران وليس ذاك المطران؟ أو هذا البطريرك وليس ذاك البطريرك؟ هناك طائفة درزيّة كريمة في لبنان، وهل يكون لدى النظام السوري الحد الأدنى من مفاهيم الدولة عندما يقول إنه لا يعتمد أي رأي درزي سوى الذي يأتيه من قبل شيخ العقل ناصر الدين الغريب مع كل الاحترام له؟ وبالتالي هذه الواقعة تدل على أنه لا وجود للدولة في سوريا في الوقت الراهن، إنما هناك مجموعات متناحرة ومجموعة بشار الأسد تمثل إحداها. لذا فأي تنسيق يجب أن يتم مع سوريا عليه أن يكون عبر الإدارات في ما بينها، لأنه لا وجود لأي شيء يمثِّل سوريا على المستوى السياسي في الوقت الراهن". 

وختم: "من هنا، أعتبر أنه من المعيب أن يطالب أي شخص من لبنان بعودة سوريا إلى جامعة الدول العربيّة، لأنه لا يوجد (مؤسسات) دولة تمثل سوريا في الوقت الراهن، من أجل إعادة تفعيل عضويتها".