الأب عيد أبو راشد يتحدث عن تاريخ كنيسة "سيدة الدر"

23 تشرين الثاني 2020 12:10:32

وصف خادم كنيسة "سيّدة الدر" في المختارة الأب عيد أبو راشد، كنسية البلدة بالمميزة، معتبراً أن حكايتها لا تشبه حكايات باقي الكنائس، وقال، إذا عدنا الى الماضي نرى ان الكثير من العائلات الدرزية كانت تُقدّم أراضي للمسيحيين من أجل بناء الكنائس والأديرة، ومن هذه الكنائس التي بُنيت حينها كانت من العائلة الجنبلاطية، لهذا السبب يعود تميزها، مضيفاً، كنيسة المختارة التي شيدت أيام الشيخ بشير قاسم جنبلاط عام 1820، تحمل طابعاً خاصاً عند آل جنبلاط، فهم يعتبرونها جزءاً من تقاليدهم وتراثهم وممتلكاتهم التي قدمت الى أخوتهم الموارنة.

وفي حديث لقناة "او تي في"، أشار الأب أبو راشد الى العلاقة التي كانت تربط  آل الخازن بآل جنبلاط والتي تعود إلى أكثر من 300 عام، حيث كان آل الخازن يذهبون الى المختارة بحكم علاقة الصداقة التي تجمعهم، واحتراماً لخصوصية الطائفة المارونية أتت هذه الكنسية ترجمة وتعبيراً لمحبة الجنبلاطين لأل الخازن.