مؤتمر كشفي عربي في لبنان في العام 2022... خداج لـ"الأنباء": لهذا الحدث أهمية وطنية وعربية ودولية كبرى

20 تشرين الثاني 2020 09:59:00 - آخر تحديث: 20 تشرين الثاني 2020 15:11:28

رغم الأوضاع الاقتصادية والمعيشية القاسية التي يمرّ بها لبنان، بالإضافة إلى جائحة كورونا التي غيّرت الكثير من يوميات الناس وتفاصيل حياتهم، إلّا أن إرادة الحياة والأمل بطاقات الشباب والبناء للمستقبل تبقى أقوى من كل الظروف. فوسط كل هذه التحديات يحاول اتحاد كشاف لبنان الصمود والتواصل والقيام بنشاطاته، متحدياً هذا الواقع المرير.
 
وانطلاقاً من هذه الإرادة، فاز اتحاد كشاف لبنان خلال المؤتمر الكشفي العربي التاسع والعشرون في شرم الشيخ في جمهورية مصر العربية في العام الماضي، باستضافة المؤتمر الكشفي العربي الثلاثين، ومنتدى الشباب الكشفي العربي الخامس في العام 2022، حيث اعتبر رئيس الاتحاد، القائد يوسف خداج، في حديثٍ لجريدة "الأنباء" الإلكترونية أنّ، "لهذا الحدث أهمية كبرى على الصعد الوطنية والعربية والدولية. وسيكون المنتدى من 15 إلى 20 أيلول 2022، والمؤتمر الكشفي من 20 الى 27 أيلول 2022 على أن يكون حفل الافتتاح في 22 منه".

وكان قد قام وفد برئاسة وزيرة الشباب والرياضة، فارتينه اوهانيان، وضمّ إلى خداج نائب الرئيس، ايلي ملكي يوسف، وأمين السر العام السيّد سعيد معاليقي، والمفوّض العام السيدة فايزة قنبر، بزيارة إلى رئيس الجمهورية، العماد ميشال عون، الذي اعتبر أن انعقاد المؤتمر الكشفي العربي الذي سيحصل في عام 2022 في بيروت، هو تأكيد جديد على أن لبنان سيبقى ملتقى الأشقاء العرب، والمكان المناسب لجمع شملهم، وإقامة نشاطاتهم ولقاءاتهم، وهو دليل آخر على أن دور لبنان في محيطه هو دور ريادي مستمر على رغم الظروف الصعبة التي يمر بها.
وسيكون شعار المؤتمر "بيروت مهد الكشفية العربية"، لا سيّما وأن الحركة الكشفية العربية انطلقت من بيروت العام 1912. 

انفجار المرفأ
على صعيد آخر، وبعد الانفجار الكبير الذي هزّ مرفأ بيروت كان لاتحاد كشاف لبنان دوراً لافتاً، حيث كشف خداج عن مشاركة 5000 متطوع من كافة الجمعيات الكشفية اللبنانية، والذين قدموا خدمات متعددة لمساعدة المتضررين على أكثر من صعيد.

مواجهة كورونا
وحول ورقة عمل اتحاد كشاف لبنان في مواجهة جائحة "كورونا"، قال خداج لـ"الأنباء": "في مواجهة كورونا قام اتحاد كشاف لبنان بالعديد من الأنشطة منها: توعوية – تعقيم – مساعدات إنسانية – تدريبات طبية – صحة نفسية – جلسات تدريبية.. الخ، وكذلك أنشطة كشفية مستحدثة عبر منصات التواصل الاجتماعي لمواكبة العصر خلال هذه الفترة التي يحظر فيها الأنشطة الميدانية والهدف من هذا الأمر اعتماد العمل بأهداف التنمية المستدامة كنظام حياة يومي للتوعية في مواجهة جائحة كورونا".

كما قدّم خداج موجزاً لتاريخ تأسيس اتحاد كشاف لبنان فقال: "في العام 1921 تأسس أول اتحاد كشفي تحت اسم اتحاد الكشافة في سوريا ولبنان، والذي تم الاعتراف به في 1924، في المؤتمر الكشفي العالمي في كوبنهاغن، وتم تسجيله في المكتب الكشفي العالمي بلندن (انجلترا). وتم الاعتراف به عالمياً في 1 آب 1947، وعربياً في العام 1954. وفي العام 1961 صدر العلم والخبر رقم 329 تاريخ 6/7/1961 باسم "الاتحاد الكشفي اللبناني". وفي العام 1961 تم تعديل الاسم الى "اتحاد كشاف لبنان" بموجب كتاب التعديل رقم 555/أ.د تاريخ 27/0/1969 الصادر عن وزارة الداخلية".

ولفت خداج إلى أن "المؤتمر الكشفي العربي، يعقد مرة كل ثلاث سنوات، وهو السلطة الكشفية العليا، وينتخب رئيس وأعضاء اللجنة الكشفية العربية لمدة ثلاثة أعوام، كما يناقش ويصادق على أنشطة الثلاثية المنصرمة، وتشارك فيه الجمعيات العربي وكافة اللجان الفرعية، وتديره اللجنة الكشفية العربية والأمانة العامة للمنظمة الكشفية العربية، وتشارك فيه اللجنة الكشفية العالمية بصفة مراقب. ويستضيف لبنان المؤتمر الثلاثين، ومنتدى الشباب العربي الخامس خلال أيلول 2022".

تسليم العلم
يشار إلى أنه وفي إحتفالية كشفية  تمت في المنظمة الكشفية العربية في القاهرة، وحضَرتها الوزيرة أوهانيان، وانضمّ إليها عبر تطبيق "زووم" الأمين العام للمنظمة العالمية للحركة الكشفية، أحمد الهنداوي، والأمين العام للمنظمة الكشفية العربية، والمدير الإقليمي عمرو حمدي. وكان قد سبق ذلك اجتماع مع وزير الشباب والرياضة في جمهورية مصر العربية، الدكتور أشرف صبحي، بحضور السفير اللبناني الأستاذ علي الحلبي. وقام رئيس الإتحاد العام للكشافة والمرشدات، محمد عباس، بتسليم علم المؤتمر الكشفي العربي لخداج وذلك بحضور عدد كبير من القادة والقائدات من اتحاد كشاف لبنان والاتحاد العام للكشافة والمرشدات المصري والعديد من شركاء النجاح للمنظمة الكشفية العربية.
وفي ختام الإحتفالية قام حمدي بتقديم درع المنظمة الكشفية العربية - الإقليم الكشفي العربي لأوهانيان، وذلك تقديراً لجهودها ودعمها الكبير للحركة الكشفية العربية.

ومن النشاطات التي أقامها الاتحاد خلال عام 2019، والتي تضمنت ملخص المشاركات، من اجتماع الجمعية العمومية، وجلسات الهيئة الإدارية، كما الأنشطة الكشفية المحلية والعالمية وغيرها الكثير.

كما جاء تقرير مفصل حول أنشطة الاتحاد والمشاركات العالمية والعربية التي أقيمت عام 2019، ومنها أيضاً: الأنشطة الكشفية – المحلية وتخللها، الخلوة السنوية لاتحاد كشاف لبنان، ونشاط الإدارة المالية للأطفال، وورشة عمل حول مكننة التعاملات الكشفية.

أما الأنشطة الكشفية العربية فقد جاء فيها: المخيم الكشفي السنوي الدائم الـ73، ومخيم السلام الثالث، واجتماع اللجنة الكشفية الفرعية القانونية، ويوم الأخوة الكشفية العربية وغيرها الكثير..
هذا عدا الانشطة العالمية، والتي تخللها: اجتماع الصندوق العالمي للكشافة الكاثوليكية، والاحتفال بساعة الارض، واجتماع منتدى الأديان الخ..

أما انواع الأنشطة التي تم تنفيذها عام 2020 فنذكر منها:

تحضير الفرق الكشفية المتخصصة وتدريبها على كيفية ارتداء بدلات الحماية الخاصة، والتعقيم، ونقل المرضى المصابين إلى المستشفيات، كما تم تنظيم حملات توعية الكترونياً من خلال نشر ملصقات ومقاطع فيديو عبر منصات التواصل الاجتماعي للتنبيه من مخاطر الفيروس وللحد من انتشاره الخ..