بايدن إلى سدة الرئاسة.. فماذا عن قوة الدولار؟

10 تشرين الثاني 2020 18:08:20

يقول محللون اقتصاديون إن الدولار الأميركي قد يضعف في إذا تولى المرشح الديمقراطي، جو بايدن، منصب الرئاسة، والذي لا يزال ينتظر تأكيد فوزه في الانتخابات التي شهدتها الولايات المتحدة.

إذ وفق تقرير نشرته شبكة "سي إن بي سي"، فإن خبراء يتخوفون من ضعف الدولار رغم تراجع حالة عدم اليقين، وتراجع المخاطر "الجيوسياسية" ما بعد الانتخابات، إلا أن حزمة التحفيز للاقتصاد الأميركي التي يتوقع ألا تكون بالقدر الكافي لن تستطيع تحقيق التحفيز المطلوب.

ونقل التقرير عن خبراء في بنك "سيتي برايفت" أن إدارة "بادين ستقلل من حالة عدم اليقين في التجارة الخارجية، إذ يتوقع عودة التحالفات وخفض حدة التهديدات بالرسوم الجمركية.

كما أشاروا إلى "السياسة الخارجية للولايات المتحدة ستدخل في مرحلة "أكثر قابلية للتنبؤ بها" وهو ما سيدفع بصعود الأسواق الناشئة، والتي ربما ستكون على حساب الدولار الأميركي".

آدم مارغوليس، من بنك جبي بي مورغان، قال "إن العملات الآسيوية استفادت خلال الأيام الماضية، إذ شهدنا عمليات بيع للدولار بشكل واسع".

وكان قد سجل مؤشر الدولار الأميركي مقابل سلة من العملات أدنى مستوى عند 92.456 وهو أدنى مستوى منذ أيلول. وشهدت العملات الآسيوية خلال الأيام الماضية، ارتفاع اليوان الصيني ليسجل أعلى مستوى في 28 شهرا، وزاد الين الياباني إلى أعلى مستوى في ثمانية أشهر.

المصدر: الحرّة