جمعية "كونوا معنى" في معرض جامعي دولي للمرة الأولى في الشوف

الأنباء |

برعاية وزير التربية أكرم شهيب، نظمت جمعية "كونوا معنى" بالتعاون مع “Education Basket”  والمكتبة الوطنية في بعقلين المعرض الجامعي الدولي الأول في الشوف، تحت شعار “The World Meets Shouf” (العالم يلتقي الشوف). وهدف المعرض الى توسيع آفاق الشباب اللبناني في ما يتعلق بالدراسة الجامعية أكان في لبنان أو خارجه. 

في ظل الأزمات الاجتماعية والثقافية والاقتصادية التي تواجه مجتمعنا وشبابنا بشكل خاص وايماناً منها بأن العلم هو سلاح الشباب، أرادت جمعية "كونوا معنى" للمكتبة الوطنية أن تكون في هذا اليوم، كما عهدناها دوماً،  جسر عبور  لشبابنا الطموح نحو مستقبل مشرق. جمع المعرض حوالي 27 جامعة محلية وعالمية جاءت من مختلف أنحاء العالم (بريطانيا، الولايات المتحدة، ايطاليا وغيرها) لتلتقي تلاميذ المدارس وطلاب الجامعات في الشوف . 

جال المشاركون في النشاط على مختلف الجامعات حيث كان لهم لقاء مع ممثلي الجامعات وشرحاً مطولاً عن الاختصاصات المتاحة ونظام تقديم المنح الدراسية.  

افتُتح المعرض بمؤتمر صحافي حضره الى جانب ممثل وزير التربية صلاح تقي الدين وممثلة Education Basket في لبنان ميلين فخري، ومفوض التربية في الحزب التقدمي الإشتراكي سمير نجم، ومدير المكتبة الوطنية في بعقلين غازي صعب ورئيس جمعية "كونوا معنى" ميثال صعب وأعضاء الجمعية، عدد من مدراء المدارس الخاصة والرسمية في الشوف والجامعات والبلديات وفعاليات المنطقة. 

تخلل حفل الافتتاح كلمة لجمعية "كونوا معنى" ألقتها ميراي يونس صعب أكدت فيها على اصرار الجمعية على "التصدي للحرب الضروس الموجهة ضد شبابنا عبر الهائه بأمور سطحية، لإبعاده عن تحصيل العلم والمعرفة بهدف إغراق بلادنا في عتمة الجهل". كما تقدمت بالشكر لكل من دعم هذا النشاط وساهم بإنجاحه. 

وأشارت ممثلة Education Basket في لبنان، ميلين فخري الى الدور التي تلعبه المؤسسة في توجيه الطلاب إلى اختصاصات متعددة ومساعدتهم في رحلتهم الجامعية في أهم الجامعات عالمياً.

 بدوره أوضح ممثل وزير التربية صلاح تقي الدين، أن وزارة التربية تبذل جهوداً كبيرة في مجال التعليم الرسمي وغيره من المواضيع التعليمية الأساسية.