في مواجهة الكراهية والتطرّف... رسالة إنفتاح: الإسلام براء من هذه التصرفات

01 تشرين الثاني 2020 18:27:00 - آخر تحديث: 01 تشرين الثاني 2020 18:34:26

في وقت يتصاعد فيه التطرّف ويضرب في عدد من الدول الأوروبية، وآخرها في فرنسا، حيث ينفّذ متطرفون جرائم ارهابية على مواطنين مسالمين بذريعة رفض الكاريكاتور المسيئ للنبي محمد، ففي المقابل فإن هناك أصواتاً عاقلة مختلفة تماماً عن تلك التي تدعو للتطرف والاعتداء.

وما الاطلالة الاعلامية لأحد الشيوخ الاماراتيين على فضائية ابو ظبي، الذي تعيد "الأنباء" التذكير به في هذه المرحلة، سوى رسالة محبة وانفتاح وتلاق، وتأكيد جديد على ان الاسلام الحقيقي براء من كل هذه التصرفات والاساليب المتطرفة والجرائم والتي تكفّر الآخرين لمجرّد الاختلاف وانتمائهم إلى دين آخر.

هي رسالة انسانية عابرة لحدود الدول والأديان وتستحق التعميم لمخاطبة العالم أجمع بمنطق حوار الحضارات والأديان لا التطرّف وبث الاحقاد والكراهية. 

تجدون الفيديو مرفقاً.