خلية الأزمة في المتن: طالما الإقفال التام لم يصدر فالأحرى تحديد البلدات المصابة قبل عزلها عشوائياً

11 تشرين الأول 2020 17:22:22

شددت "خلية الأزمة لمواجهة فيروس كورونا" في المتن الأعلى على ضرورة أن تنبري الدولة الى قرار جريء بالإقفال التام الشامل لوقف هذا الإرتفاع الخطير في فيروس كورونا، ولفتت إلى انه حتى صدور هكذا قرار فإن الجهات المعنية مطالبة بتوخّي الدقة لجهة عديد الإصابات ووجودها من عدمه في القرى والبلدات قبل إتخاذ التدابير الاحترازية بحقها وحجرها ضمن قرار الاقفال الجزئي، وذلك تعقيباً على القرار  الصادر عن وزارة الداخلية والبلديات، الذي طال عدة بلدات دون تسجيل أي إصابة بكورونا فيها، وبينها بلدة صليما التي طُبّق عليها الحجر والعزل رغم خلوها من الإصابات.

وإذ أثنت خلية الأزمة على الجهود المبذولة في سبيل الحفاظ على صحة المواطنين، وجددت تأييدها التشدد في تطبيق التدابير الوقائية الملزمة في كل المناطق اللبنانية، أكدت أن النشاطات التوعوية وتوزيع وتعميم إرشادات الوقاية لم تتوقف في المتن الأعلى منذ بدء أزمة  كوفيد-19، حيث تم تشكيل خلايا أزمة في كل بلدة لمتابعة تطبيق معايير السلامة في القاعات العامة ودور العبادة والمؤسسات التجارية، إضافة لمراقبة عديد الإصابات والتبليغ الفوري عن وجود أي حالة.