"خلاف جذريّ" بين عون وموغيريني في النظرة الى ملف النازحين!

الجمهورية |

لاحظت مصادر سياسية مطلعة انّ اللقاء بين الرئيس ميشال عون والممثلة العليا للاتحاد الاوروبي للشؤون الخارجية والسياسية والامنية فيديريكا موغيريني اظهر وجود خلاف جذري في النظرة الى ملف النازحين السوريين وسبل تأمين عودتهم الى بلادهم.

واشارت هذه المصادر لـ"الجمهورية" الى انه في الوقت الذي أكدت موغيريني صعوبة نجاح برامج العودة الى سوريا في الوقت الراهن قبل بلوغ الحل السياسي وتوفير عناصر الأمن والأمان والاستقرار الضامن لعودة مستدامة، أكد رئيس الجمهورية في المقابل أنّ لبنان لا يمكنه انتظار الحل السياسي في سوريا وسيسعى لإعادتهم الى المناطق الآمنة، وهي باتت واسعة جداً من المساحات السورية التي انتهت فيها كل أشكال الحروب الداخلية، وأنّ على المجتمع الدولي والاتحاد الأوروبي المساعدة في هذا الاتجاه ضماناً للاستقرار في لبنان