غوغل يحتفل بعيد ميلاده الـ22

27 أيلول 2020 19:39:11

يحتفل اليوم المحرك العملاق "غوغل" بعيد ميلاده الـ22، وقام المحرك بتغير صورته المعتادة من كلمة "google" إلى صورة حملت شكل اللاب توب ويجلس خلفه حرف الـ"G" الأول من كلمة "Google" وهو يرتدي قبعة ويستعرض صور مختلفة.

وترجع بداية "غوغل" إلى عام 1995، عندما عرض طالب يدعى سيرجي برين على زميله لاري بيدج من جامعة ستانفورد، إقامة شراكة وبناء محرك يستخدم الروابط لتسهيل عملية إيجاد المعلومات على شبكة الإنترنت العالمية، وفقا لصحيفة "ميرور" البريطانية.

وتم تنفيذ الفكرة في 1996، ومع ذلك لم يحقق الأمر النجاح المطلوب حتى عام 1998عندما عرضت شركة "Google Inc" على "برين" شيك بمبلغ مائة ألف دولار من رئيس الشركة آندى بيكتولشيم، وبعدها تم إعلان مولد محرك البحث الأشهر فى العالم.

وفي بداية الأمر لم يعرف المحرك باسمه الحالي ولكنه أطلق عليه "Backrub"، وتم تغيير الاسم في عام 1996 إلى "غوغل" الذي يعبر عن الرقم 1 متبوعا بـ100 صفر، واعتقد "لاري" و"برين" أن الاسم الجديد يعكس مهمته في تنظيم المعلومات حول العالم وجعلها في متناول الجميع.

وكان مقر شركة "غوغل" في البداية في غرفة النوم الجامعية في "ستانفورد"، وأصبح مقرها الرئيسي الآن في مدينة "ماونتن فيو" بولاية "كاليفورنيا" الأمريكية، وتمتلك "غوغل" حاليا أكثر من 200 شركة تغطي مختلف المجالات المتنوعة مثل خرائط "Google" و"AdSense" و"YouTube" و"DoubleClick"، وتضم أكثر من 60 ألف موظف في 50 بلدا مختلفة.

وعلى الرغم من أن "غوغل" لا تقدم إحصائيات دقيقة حول عدد مستخدميها ولكن هناك "تريليونات" من عمليات البحث التي يتم إجرائها كل عام، ويمكن البحث بأكثر من 150 لغة تضم أكثر من 190 بلدا حول العالم.

وبعد النجاح الساحق الذى حققته "غوغل" أصبح "برين" آلان هو المالك الرئيسى للشركة، وأصبح "لارى بيج" الرئيس التنفيذى لشركة "Alphabet Inc" وتم إعلانهم فى حزيران 2018 في قائمة أغنى 10 أشخاص فى العالم.