اجتماع في حي الشراونة: للوقوف الى جانب الجيش في مسيرته الوطنية

عقد نواب تكتل بعلبك الهرمل اجتماعا في حسينية حي الشراونة بدعوة من وجهاء عشيرة آل جعفر.

 وحضر اللقاء رئيس تكتل نواب بعلبك الهرمل الدكتور حسين الحاج حسن والنائب غازي زعيتر، والعميد الوليد سكرية، والدكتور علي المقداد الذي طالب عشيرة ال جعفر في حي الشراونة بالوقوف الى جانب الجيش اللبناني في مسيرته الوطنية.

وشدد الحاج حسن على اعطاء الاولوية للاستقرار الامني وهو احد اهم ركائز الانماء، مطالبا بالاصلاح الاقتصادي والعدالة الانمائية .

وقال: "مصلحتنا في كتلة الوفاء للمقاومة والتحرير والتنمية وتكتل نواب بعلبك الهرمل اقرار قانون العفو العام الذي ادرج في البيان الوزاري والذي يساهم بالاستقرار وبحقوق المنطقة".

 وأضاف: "سنصعد لحسم مسألة التوظيفات من خلال المباريات وبأن تكون التلزيمات بالمناقصات وبمحاربة الفساد."