"الشباب التقدمي" تؤكد في يوبيلها الذهبي: نضال مستمر لتحرير الوطن من الفساد والقمع والمتاريس المذهبية

11 أيلول 2020 17:02:49

صدر عن منظمة الشباب التقدمي، ما يلي:

خمسون عاماً على تأسيس منظمة الشباب التقدمي، خاضت  فيها غمار الحياة الشبابية والسياسية والطلابية، دوّنت فيها من خلال أجيال من الرفاق والرفيقات محطات أرّخت لمواقف وتحركات نضالية تعمّدت بالدم والتضحيات، فاتحة بذلك سجل العمل الشبابي المتميز على مستوى تاريخ لبنان الحديث.

في يوبيلها الذهبي، تؤكد منظمة الشباب التقدمي أن كل ما نشأت لأجله من قيم وأهداف ومبادئ ستواصل دون كلل العمل لأجلها، على طريق قيام الدولة المدنية الحديثة، الراعية لجميع ابنائها، ولإقرار نظام سياسي مدني يعتمد المواطنة والكفاءة المعيار الوحيد، بدلا من التحاصص الطائفي، وستكمل النضال على طريق تحرير الوطن من سجن الفساد والقمع والمتاريس السياسية والمذهبية. 

إن منظمة الشباب التقدمي تطلق النداء لشراكة حقيقية فاعلة مع كل القوى الشبابية والمجتمع الأهلي للتلاقي على طريق النضال الدائم والمستمر لرسم مسار إصلاحي، وإلغاء الطائفية السياسية، وإقرار قانون استقلالية القضاء، واعتماد معايير الكفاءة والنزاهة في تعيينات الادارات العامة؛ وولادة التغيير الديمقراطي في النظام السياسي، فقد آن الآوان لوقف الانهيار نحو المزيد من الكوارث الاقتصادية والسياسية والاجتماعية.

وتتمسك المنظمة بضرورة خفض سن الاقتراع، وتأمين فرص عمل للشباب، وإقرار قانون الزواج المدني الاختياري، وإقرار قانون مجانية التعليم الرسمي، وإستعادة دور الجامعة اللبنانية وتحصينها وتطويرها ضمن رؤية اكاديمية واضحة ورفع التدخل السياسي عن قراراتها.

بعد خمسين عاما، يستمر عمل منظمة الشباب التقدمي نحو حقبة جديدة تترسخ فيها قيم الحق والعدالة، وتنتصر فيها ارادة الشعوب بالحرية والكرامة والعدالة من فلسطين إلى سوريا الى كل بقعة من بقاع الأرض، وإلى لبنان.