بعد الاتهامات المغرضة... ناصر يرد: محاولات لذر الرماد بالعيون بعد فشل فريق السلطة

14 آب 2020 09:31:00 - آخر تحديث: 14 آب 2020 12:49:54

ردّ أمين السر العام في الحزب التقدمي الإشتراكي ظافر ناصر على الاتهامات المغرضة التي ساقتها جريدة "الاخبار" مؤكدا انها "ليست إلا محاولات لذر الرماد بالعيون بعد ما أوصلنا إليه فريق السلطة من فشل سياساته ومحاولاته للسيطرة على القرار وعلى مقدرات البلاد وبعد تعطيله البلاد لوصول مرشحه للرئاسة، لذلك يسعى للتهرب مما هو فيه عبر محاولات رمي مثل هذه الاتهامات التي سنتعامل معها بهدوء لسحب فتيل الفتنة".

وفي إتصال مع اذاعة صوت لبنان، اوضح ناصر أن "تشكيل الحكومة يحتاج الى معايير مختلفة عن الاسلوب القديم، والمطلوب حكومة تقود الاصلاح وهذا مطلب داخلي وخارجي، وفي اللحظة المناسبة نعلن مرشحنا لرئاسة الحكومة".

وحول إتصال رئيس الجمهورية ميشال عون برئيس الحزب وليد جنبلاط، أوضح ناصر أن‏ الاتصال حصل منذ يومين، اما عن موعد تلبية الدعوة لبعبدا فلفت الى أنها "مرهونة بأوقاتها وظروفها الموضوعية".