الراعي تفقد مستشفى الجعيتاوي: ندعو السياسيين للخروج من حساباتهم الضيقة

05 آب 2020 19:47:00 - آخر تحديث: 05 آب 2020 20:25:14

 تفقد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي المستشفى اللبناني الجعيتاوي الجامعي، واطلع من القيمين على الأضرار التي لحقت بالمستشفى".

واشاد الراعي "باندفاع وتفاني الطاقم الطبي في تأديته لمهمته الإنسانية البارحة في ظرف قاس للغاية وتمكنوا من اسعاف نحو 150 جريحا".

واكد "باسم المطارنة الموارنة تضامن الكنيسة ووقوفها الى جانب اللبنانيين على كافة المستويات ومن مستشفى الجعيتاوي اعلن ان التضامن الدولي مع لبنان في نكبته امر مؤثر".

واعتبر ان "الدولة ستساعد بحسب امكاناتها الا ان الكلفة ستكون اكثر بكثير من 5 مليارات"، مشددا على "أهمية وضرورة تقديم المساعدة للبنان لاننا كلنا في مركب واحد وان غرق فسنغرق جميعا".

ودعا "السياسيين الى الخروج من حساباتهم الضيقة لان الوطن لم يعد يحتمل"، ورأى انه "على القضاء ان يقوم بعمله بعيدا عن اي تسييس".



من جهته، أشار السفير البابوي الى ان "مرافقته للبطريرك الراعي هي للتأكيد على تضامن قداسته مع أهالي بيروت واللبنانيين ونحن قد وجهنا نداء اعلنا تضامن الكنيسة الكاثوليكية واستعدادها لتقديم المساعدات للمستشفيات وغيرها".

وكان الراعي جال على أقسام المستشفى واطلع على الأضرار الجسيمة التي لحقت به ما اضطر الى إخلائه من المرضى بشكل كامل، وشكر مدير المستشفى الدكتور يارد الراعي على "زيارته التفقدية واعدا إياه بعودة العمل في أقسام المستشفى بفضل مساعدة الخيرين".

ووصل الراعي الى كنيسة مار مارون البوشرية في إطار جولته التفقدية على المراكز الدينية والمستشفيات التي تضررت بفعل الانفجار.