مبادرة نفطيّة للمكسيك!

mtv |

أعلنت الحكومة المكسيكية أنها ستضخ  107 مليارات بيزوس (5،5 مليار دولار) في مجموعة "بيميكس" النفطية العامة التي تعاني من مديونية كبيرة، لتحسين إنتاجها، في مساعدة يرى الخبراء أنها غير كافية.

 

وقال الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، في مؤتمره الصحافي اليومي  في القصر الرئاسي: "اتخذنا قرار دعم بيميكس بكل الوسائل".

 

يأتي هذا الإجراء بينما بدأ الرئيس المكسيكي في نهاية 2008 حملة لمكافحة سرقة المحروقات أدت إلى خسارة الدولة حوالى 3 مليارات دولار في 2017.

 

وكانت وكالة التصنيف الائتماني "فيتش" خفضت أخيرا درجة "بيميكس" التي يتجاوز دينها المئة مليار دولار، ما عزز مخاوف المستثمرين من الوضع المالي لمكسيكو.

ويتضمن المبلغ الذي أقرته الحكومة زيادة رأسمال المجموعة بمقدار 25 مليار بيزوس (حوالى 1،2 مليار دولار)، ومساعدة قيمتها 35 مليار بيزوس (1،8 مليار دولار)  مقابل تحسين تعويضات الصرف لموظفيها، وخفض ضريبي بقيمة 15 مليار بيزوس (774 مليون  دولار). وستسمح مكافحة سرقة المحروقات باستعادة نحو 32 مليار بيزوس (1،6 مليار دولار).