وفد من "التقدمي" عرض خطة الطوارئ التربوية مع عدد من الأحزاب

28 تموز 2020 14:44:00 - آخر تحديث: 28 تموز 2020 16:01:10

قام وفدٌ من مفوضية التربية والتعليم في الحزب التقدمي الاشتراكي واللقاء التقدمي للأساتذة الجامعيين بجولة على المكاتب التربوية في عدد من الأحزاب لتقديم الرؤية التربوية للحزب والتي شملت خطة طوارئ متكاملة في القطاعات الجامعية والأكاديمية والمهنية والتعليم الخاص، والتي كان أطلقها وزير التربية السابق، النائب أكرم شهيّب، في مؤتمرٍ صحافي من مركز الحزب في بيروت.

وقد ضمَّ الوفد رئيسة اللقاء الدكتورة منى رسلان، ومفوض التربية سمير نجم. حيث تم شرح أهمية الخطة في مواجهة تداعيات الأزمة الاقتصادية والاجتماعية على القطاعات التربوية، وسُبُل النهوض بها. 

شملت الجولة حزب القوات اللبنانية، تيار المستقبل، وحركة أمل.
وقد التقى الوفد مسؤول مصلحة التعليم في القوات اللبنانية، رمزي بطيش. ثم زار منسق عام قطاع التربية والتعليم في تيار المستقبل، الدكتور وليد جرادي، بحضور أمينة سر المكتب غادة الزعتري، ومسؤولة التنظيم ملوك محرز. كما التقى الوفد رئيس المكتب التربوي لحركة أمل الدكتور علي مشيك، ومسؤولي القطاعات التربوية في الحركة.

وكان الوفد زار  في وقت سابق، مركز تجمع المعلّمين في حزب الله، والتقى الحاج يوسف مرعي المسؤول التربوي المركزي، والدكتور يوسف كنعان رئيس تجمُّع المعلّمين في لبنان، ومسؤول المعلّمين في حزب الله.

خلال اللقاءات استعرض المجتمعون الملفات التربوية، والتحضيرات لضمان انطلاقة العام الدراسي 2020-2021، وخاصة على مستوى المدارس الرسمية والمهنيات والجامعة اللبنانية، وذلك تعزيزاً ودعماً للقطاع التعليمي الرسمي في لبنان، وإمكانية زيادة القدرة الاستيعابية في هذه المرحلة المصيرية. وبناءً عليه، طالب المجتمعون الجهات الرسمية بضرورة الإسراع في إعداد خطة مناسبة لمواجهة التحديات التربوية، وأكدواعلى ضرورة تفعيل التواصل في ما بينهم.