"التقدمي": الوفاء لسامو غصن بمنع التحريض ومعالجة الحادثة المؤسفة.. وليكن استشهاده عنوان سلام وصمود

25 تموز 2020 11:54:00 - آخر تحديث: 26 تموز 2020 05:27:43

صدر عن الحزب التقدمي الإشتراكي البيان التالي:

بحُزنٍ وألمٍ وأسى يلفّ الجبل عامةً، ارتقى الشاب سامو غصن شهيداً في ربيع العمر، بعد صراعٍ طويل من أجل الحياة ومعاناةٍ مريرة مع الإصابة التي تعرض لها في حادثة البساتين الأليمة منذ أكثر من سنة.

إن الوفاء للشهيد يبقى في منع أي شكل من أشكال الخطاب التحريضي الذي قضى سامو ضحيته، وفي التصدي لكل محاولات زرع الفتنة، وفي مواصلة المساعي الرامية إلى معالجة تلك الحادثة المؤسفة وذيولها بالأصول القانونية والأعراف التوحيدية التي لطالما ركن إليها أبناء الجبل في مواجهة المحن التي تُلمّ بهم. 

رحم الله الشهيد سامو غصن، وخالص التعازي الحارة لعائلته ورفاقه ولأهل الجبل، والعهد بأن تكون شهادته عربون سلام وعنوان بقاء وصمود بوجه العواصف أياً كانت.