حديفة في لقاء مع ناشطين في الشوف: الهمّ المعيشي هو الأساس.. ولتكن الأخلاق معيار التخاطب

10 تموز 2020 15:01:44

بدعوة من مكتب مفوضية الإعلام في وكالة داخلية الشوف قي الحزب التقدمي الإشتراكي، عقد لقاء في المكتبة الوطنية في بعقلين جمع عددا من الناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي في منطقة الشوف، بحضور مفوض الإعلام في الحزب صالح حديفة، وكيل داخلية الشوف د. عمر غنام، معتمد دير القمر والجوار غسان الطحان، مدير المكتبة الوطنية غازي صعب، وأعضاء مكتب الشؤون الإعلامية في الشوف.

حمّاد
بداية تحدثت ممثلة مفوضية الإعلام في وكالة داخلية الشوف لما حماد مرحبة بالحاضرين، مشيرة إلى ضرورة التواصل والتنسيق بين مكتب الإعلام والناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي وعلى إيجاد آلية عمل مشتركة تصب في مصلحة الحزب، وتنسجم مع أخلاقيات وأدبيات مدرسة المعلم الشهيد كمال جنبلاط.

غنام 
بدوره أكد غنام أهمية دور عالم التواصل الإجتماعي في مجال الإعلام بشكل خاص، وذلك لأسباب عدة، أبرزها أنه متاح للجميع، وأيضاً لسرعة إنتشاره بين الناس، مشددا على أن التعبير عن الآراء السياسية يجب أن يتم بأعلى درجات من الوعي والمسؤولية، وبعيدا كل البعد عن التجريح والإسفاف.  

ولفت غنام إلى حرص الحزب التقدمي الإشتراكي على حرية التعبير، وعلى إحترام الرأي الآخر بغض النظر عما إذا كان يتوافق معه أم لا، داعيا المجتمعين إلى التعاطي مع الآخرين على هذا الأساس.

حديفة
ورأى حديفة أنه لا بد من مقاربة إعلامية مواكبة لعالم التواصل الإجتماعي الذي أصبح جزءا لا يتجزأ من العمل الإعلامي، مشيرا إلى أن الناشطين على هذه المواقع هم الأداة الأساسية لهذه السياسة الإعلامية.

وشدد على وجوب التواصل الدائم والمباشر بين الناشطين من جهة، وبين مفوضية الإعلام في الحزب ووكالة الداخلية ومكتب الإعلام في الشوف من جهة أخرى، وذلك لتعزيز التعاون في ما بينهم، مشددا على أهمية أن تبقى مواقع التواصل الإجتماعي مساحة لحرية التعبير شرط أن تقترن بالأخلاق وأدب التخاطب التي تتوافق مع نهج وفكر الحزب التقدمي الإشتراكي.

وتطرق حديفة إلى الموضوع الإقتصادي وغلاء الأسعار، مؤكدا أن الهم الأول لدى رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط ورئيس اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط تكريس الصمود المعيشي للأهالي في مختلف المناطق والبلدات، فضلا عن منع أي توتر، ومن هنا أهمية عدم الإنجرار إلى سجالات على مواقع التواصل الإجتماعي قد تؤدي اشكالات بالغنى عنها.

مداخلات
وفي ختام اللقاء كانت مداخلات من المجتمعين الذين أعربوا عن إرتياحهم لهذا اللقاء، مطالبين بسلسلة لقاءات موسعة ومماثلة.

إجتماع مكتب الشؤون الإعلامية

وكان سبق اللقاء الموسع إجتماع لمكتب الشؤون الإعلامية في وكالة داخلية الشوف بحضور حديفة وغنام، جرى خلاله إستعراض لنشاطات المكتب قبل وخلال أزمة الكورونا، كما تم البحث في آلية العمل المقبلة. 

خلال الإجتماع إستمع حديفة إلى مداخلات وإقتراحات أعضاء المكتب، مؤكدا إستعداد مفوضية الإعلام القيام بدورات تدريبية في مجالات التصوير، صياغة الخبر الصحفي، المونتاج وغيرها، وذلك بغية تطوير آداء المكاتب الإعلامية في المناطق، مشدداً على أهمية الإستمرار بالعمل التوعوي للوقاية من فيروس كورونا الذي لا يزال ينتشر، كما دعا الى التركيز على تغطية المبادرات الفردية والمشاريع التنموية تشجيعا لها، وللمساهمة في فرص تطورها.