إيران تواجه ضغوطًا... ومفاوضات إنقاذية مع الصين

10 تموز 2020 05:15:00

نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية مقالاً رأت فيه أنّ إيران في وضع سيئ الآن، فقد أثرت العقوبات الأميركية المفروضة عليها كثيرًا، وسجّلت العملة أدنى مستوى لها مقابل الدولار، في وقت لا يزال فيروس "كورونا" متفشيًا، ومؤخرًا وقع انفجار في مفاعل نطنز النووي، يُعتقد أنّ إسرائيل مسؤولة عن ذلك.

وأضافت الصحيفة أنّ  الحكومة الأوكرانية تستعدّ لمقاضاة إيران عن الأضرار التي لحقت بها بسبب إسقاط إحدى طائراتها المدنية بصاروخ إيراني في كانون الثاني، وقد أودى ذلك الحادث بحياة 176 راكبًا كانوا على متنها.

وعلى الرغم من الضغوط التي يشعر بها المسؤولون الإيرانيون إلا أنّهم يظهرون ثقة، وقد يعود سببها إلى اتفاق كبير يتفاوضون بشأنه مع الصين، ويتطلعون من خلاله إلى استثمارات صينية في البنية التحتية الإيرانية بمئات المليارات من الدولارات كجزء من مبادرة الحزام والطريق.

ولفتت الصحيفة إلى أنّ التغيير آت في إيران، لكن لا أحد يوجّهه، وفي وقت تستمرّ الإدارة الأميركية في حملة الضغط القصوى، تستعدّ الصين لمساعدة النظام الإيراني على البقاء.

من جانبها، نشرت مجلة "ناشيونال انترست" الأميركية مقالاً تطرّقت فيه إلى الإتفاق لمدة 25 عامًا الذي تتفاوض عليه إيران والصين، والتحديات الصينية للولايات المتحدة الأميركية والعمل على تثبيت نفوذها في منطقة استراتيجية جديدة وتأسيس قاعدة لها، وتأجير المرافق في جزيرة كيش للصين لمدة 25 عامًا.