الحريري: قمتُ بالتسويات لمصلحة البلد وعلى الجميع التضحية

09 تموز 2020 14:05:00 - آخر تحديث: 09 تموز 2020 14:54:11

أكّد رئيس الحكومة السابق سعد الحريري أنّ "لبنان يمرّ بأسوأ وضع إقتصادي في تاريخه وهناك تفكير بتغيير نظام لبنان الإقتصادي الحرّ ومن الجيّد الإتجاه نحو الزراعة والصناعة ولكن من دون كهرباء كيف يمكن أن نقوم بذلك؟".

وقال الحريري بعد لقائه البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي في بكركي: "هذا الصّرح هو للحوار والإعتدال والعلاقة مع بكركي وطيدة وأنا متمسّك بها. والبطريرك الراعي يتحدّث في وجع اللبنانيين وليس في السياسة والحلول موجودة وعلى الحكومة النظر إليها بطريقة مختلفة عمّا تقوم به اليوم. والمهم أن يشهد البلد الإستقرار السياسي والأمني والإقليمي فهو يدفع ثمناً إقليمياً".

وتابع: "يجب أن تكون هناك خطوات إصلاحية حقيقية من أجل بثّ إشارات إيجابية الى الدول وتأخُّر العهد والدولة بذلك يضرّ بلبنان وسعر الصرف. يحمّلون المصرف المركزي المسؤولية ولكن تقدّمنا سابقًا بقانون لإجراء التدقيق المالي المركّز منذ الطائف ويجب القيام بهذا التدقيق في الكهرباء".

وأضاف: "يعملون بالطريقة نفسها كالسابق ويجب ألا نقول "ليس هناك أمل" والجميع يعرف لما الحلول متوقفة فهناك صراع سياسي بين تغيير النظام الإقتصادي اللبناني وتعديله. وكنت أقوم بالتسويات من أجل مصلحة البلد ولا أحد غيري يريد أن يتنازل من أجل اللبنانيين. ويجب أن نعرف حجمنا وأن نمنع العالم من اللعب بنا وعلى الجميع التضحية ولبنان يحتاج الى حكومة تتخذ قرارات سريعة قد تكون صعبة ولكن يجب القيام بها".