الخليل: وحدة طائفة الموحدين الدروز في الجبل هي ضمان للسلم الأهلي

16 حزيران 2020 18:45:27

علق الأمين العام لكتلة "التنمية والتحرير" النائب أنور الخليل على لقاء جنبلاط إرسلان في عين التينة أمس، فكتب عبر وسائل التواصل الاجتماعي: "مبادرتكم دولة الرئيس الأستاذ نبيه بري بجمع معالي وليد بك جنبلاط ومعالي الامير طلال أرسلان في داركم في عين التينة البارحة لتنقية الأجواء والرواسب في ما بينهما هي مبادرة مباركة ومطلوبة ومشكورة، وتأتي في مسار طويل انتهجته مسارا وطنيا منذ زمن بعيد لإيمانك المطلق بأن قوة لبنان تكمن في وحدة أبنائه والتمسك بالدولة.

إن تنقية الأجواء ما بين الزعيمين الدرزيين هو أمر مشكور ومطلوب إذ أن وحدة طائفة الموحدين الدروز في الجبل هي ضمان للسلم الأهلي على صعيد كل لبنان.

فطائفة الموحدين الدروز هي طائفة مؤسسة لوجود لبنان الوطن ولم تبخل في أي يوم من تقديم كل غال وثمين لإبقاء لبنان واحدا موحدا، ووطنا نهائيا لجميع أبنائه.

أملنا كبير بأن هذا الاجتماع الهام سيأتي بثماره المرجوة من الآمال المعقودة عليه والمبني على حسن النوايا بإذن الله التي يكنها الزعيمان الوطنيان الدرزيان لبعضهما البعض وبالتالي لن يكون إلا خيرا عميما للوطن ككل".