أطفال "ذا فويس كيدز" يعيرون صوتهم لبرنامج الأمم المتحدة

11 حزيران 2020 10:00:00

بهدف تسليط الضوء على أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر، انطلقت مبادرة "أيامي الشبابية العربية للموسيقى والفنون" التابعة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي على مواقع التواصل الاجتماعي بمشاركة مجموعة من الشباب العربي التي تألقت في النسخة العربية من برنامج “The Voice Kids” في السنوات الماضية.
الشباب والشابات هم آدم هداجي من تونس، أشرقت أحمد من مصر، جراح الشاعر من البحرين، لجي المسرحي من المملكة العربية السعودية، نور وسام من العراق، تاليا برهوش من لبنان وزين عبيد من سوريا .


 

وفي التفاصيل، تدعو مبادرة " أيامي" إلى توعية الأطفال والشباب في المنطقة العربية من خلال الفن والموسيقى حول الخطة التنموية العالمية الهادفة الى القضاء على الفقر وحماية الكوكب وضمان تمتع جميع الناس بالسلام والازدهار بحلول عام 2030.
يذكر أن مبادرة "أيامي" اعتمدت على الفنون والموسيقى لإيصال رسالتها، وذلك  لما تمثّله من وسائل بسيطة وسهلة الاستيعاب ولكن قوية التأثير وبالتالي قادرة على إيصال رسائل معقدة تعزّز مشاركة الناس والمجتمعات على امتداد المنطقة دون إغفال أحد، خصوصًا وأنّ اللغة المستخدمة هي اللغة العربية.


 
وقد أنتجت المبادرة في مرحلتها الأولى أغنية بعنوان "أهدافي" أدّاها المواهب الشابة المشاركة في هذه الحملة، وهي من كلمات الشاعر نزار الهندي وألحان المؤلف الموسيقي هاني سبليني.
 
وسيتم في الفترة القادمة إطلاق هذه الأغنية بفيديو مصوّر والترويج لها تمهيدًا للمرحلة الثانية من مبادرة "أيامي" التي تنطلق في عام 2021 مستخدمة أغنية "أهدافي" لإشراك الطلاب في المدارس وتثقيفهم حول خطة 2030، وتزويدهم بمساحات مخصصة لتشجيعهم على التفكير الإبداعي والنقدي وتمكينهم من استخدام الفن للتعبير عن تصوراتهم وصياغة رسائلهم الداعية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
 
 

كما وقد عملت المبادرة على حملة لتبيان كيفية مواجهة التحديات اليومية الصعبة الناتجة عن وباء كورونا  وكيف انّ لكل هدف من أهداف التنمية المستدامة (القضاء على الفقر، القضاء على الجوع، التعليم الجيد، العمل اللائق ونمو الإقتصاد...) أن يسهم في تعزيز قدرة دول شعوب العالم على مجابهة كوفيد-19 و توصي بالتقيّد بإرشادات منظمة الصحة العالمية كوسيلة للتغلب على هذا الوباء الذي يجتاح العالم اليوم.