جامعة أميركية تمنح كلبًا شهادة دكتوراة فخرية

الأنباء |


تلقى الكلب موس (8 سنوات)، من نوع لابرادور، شهادة دكتوراه شرفية في الطب البيطري من كلية "فرجينيا تك" بعد أن ساعد آلاف الطلاب على التعامل مع اضطراباتهم النفسية.

وفي التّفاصيل، فأصبح موس طبيباً رسمياً خلال حفل تخرّج الكلية الإفتراضي كما حصل على شهادة الدبلوم الخاصة به.

وقد عمل الكلب موس كحيوان علاجي في الجامعة منذ العام 2014، وهو من بين أربعة كلاب ساعدوا الطلاب بأكثر من 7500 جلسة إستشارية. وبالإضافة، قد فاز موس بجائزة الطب البيطري للجمعية الطبية البيطرية بفرجينيا سنة 2019.

والجدير بالذّكر أنّه تمّ تشخيص موس بسرطان البروستات في وقتٍ سابق من هذا العام وهو يخضع حالياً للعلاج الكيميائي إلّا أنّ شخصيته المرحة لم تتغيّر.