"النسائي التقدمي" اختتم حملة "مش لعب ولاد" من كوكبا

الأنباء |

اختتم الإتحاد النسائي التقدمي بالتعاون مع مؤسسة الفرح الاجتماعية حملتهما المشتركة بعنوان "مش لعب ولاد"، الممولة من البرنامج الوطني للتطوع - وزارة الشؤون الاجتماعية والهادفة للتوعية حول المخاطر النفسية والجسدية لتزويج الطفلات.
 
وفي هذا السياق نظم الاتحاد لقاءً حوارياً في قاعة الشيخ الفاضل في بلدة كوكبا - قضاء راشيا، بحضور ممثل عضو اللقاء الديمقراطي النائب وائل ابو فاعور مدير فرع كوكبا في الحزب التقدمي الاشتراكي  عارف مغامس، مفوضة الشؤون النسائية في الحزب رئيسة الاتحاد منال سعيد، رئيس اتحاد بلديات جبل الشيخ صالح ابو منصور، رئيس بلدية كوكبا أمين مغامس، منسقة الحملة بين الاتحاد ومؤسسة الفرح فريال المغربي يحيى، مسؤلة منطقة راشيا في الاتحاد إيمان فؤاد بحمد ومسؤلات الاتحاد  في المنطقة، ممثلين عن منظمة الشباب التقدمي والكشاف التقدمي وفعاليات وحشد من الاهالي.

بعد النشيد الوطني وتعريف من مسؤولة كوكبا في الاتحاد فداء مغامس، تحدثت رئيسة الاتحاد منال سعيد فرأت أن "تزويج الطفلات وكما قصدنا تسميته انسجاماً مع المواثيق الدولية الناظمة لحقوق الاطفال هو آفة اجتماعية تسبب خطراً كبيراً على طفلاتنا فضلاً عن حرمانهن من التعلم والفرح ووضعهن في قالب للكبار من خلال تزويجهن"، ونوهت الى ان "رئيس اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط قد وقع تعهداً خطياً على الالتزام بالتوقيع على اقتراح قانون ينص على منع تزويج الطفلات".

بعدها قدّمت صبيّتين من المتطوعات ضمن المشروع عرضا موجزاً لعملهن والخبرة التي اكتسبنها من هذا العمل التطوعي. 

ثم تحدثت الاستاذة في جامعة البلمند الدكتورة ماتيلد عازار عن المخاطر الجسدية الناتجة عن تزويج القاصرات.

وتحدث المعالج الايحائي والاختصاصي في ادارة المشاعر ربيع الحوراني المصري عن الاثار النفسية لتزويج الطفلات ومنها المشاكل الجنسية والنفسية مما يؤدي الى الانهيار العصبي والادمان، ويعزز خطر الانتحار".

بعدها طرح الحاضرون اسئلة عديدة على المحاضرين.

وفي الختام شكرت مسؤولة هيئة منطقة راشيا في الاتحاد إيمان فؤاد بحمد القيميين على هذا المشروع وكل من شارك في هذه الحملة كما شكرت لجنة الوقف ورئيس بلدية كوكبا على استضافتهم ودعمهم.