أنور الفطايري عمل على تكريس المصالحة وسقط شهيدا لأجلها

في ذكرى إستشهاد الرفيق أنور الذي كرس كل حياته في النضال الطلابي والمطلبي والسياسي دفاعاً عن حقوق الطلاب والعمال والفلاحين ودفاعاً عن عروبة لبنان وعن القضية الفلسطينية وناضل من أجل وحدة الجامعة اللبنانية وكان له ما أراد وتحقق حلمه. ويوم دعاه الواجب لم يتردد في حمل السلاح دفاعا عن جبل كمال ووليد جنبلاط كما عمل على تكريس المصالحة في الجبل وسقط شهيداً من أجلها.  

وهذه الصورة تعود إلى عام 1970 في مؤتمر طلاب الحزب التقدمي الاشتراكي الثالت. تحياتي وتحيات كل رفاقك الذين تابعوا مسيرتك النضالية. واشتقنالك يا صديقي ورفيقي وحبيبي أنور.