"الشباب التقدمي" في ذكرى الفطايري: سنواصل العمل الطلابي المطلبي مهما كبرت التحديات

09 شباط 2020 15:35:00 - آخر تحديث: 09 شباط 2020 15:46:39

بمناسبة ذكرى اغتيال الشهيد المناضل أنور الفطايري؛ صدر عن منظمة الشباب التقدمي البيان التالي:

في المحطات الكبرى والمفاصل التاريخية المؤثرة نفتقد الكبار الذين بنضالاتهم تخطت المسيرة أصعب المراحل؛ فنحمل من إرثهم زاداً من القيم والمفاهيم والتضحيات لنفتح أمامنا دروب المستقبل.

وفي هذا اليوم، نستعيد مراحل ومحطات من مسيرة الشهيد أنور الفطايري؛ الذي كان سبّاقاً وطليعياً في العمل والجهد لقيام الدولة وتحقيق تطلعات الشباب والعدالة الاجتماعية والمساواة، وفي مواجهة الأنظمة القمعية ومحاولات تصفية الحركة الطلابية.

وفي هذه المناسبه تؤكد منظمة الشباب التقدمي المضي في كل أشكال العمل الطلابي المطلبي لمواصلة الدرب التي عبّدها أنور ورفاقه؛ ولاستعادة دور الجامعة الوطنية التي تشكل مساحة للعمل الوطني المتحرر، من أجل الدولة المدنية، ومن أجل إلغاء الطائفية وترسيخ مفهوم المواطنة والعيش الواحد فوق كل اعتبار.

وفي هذه الذكرى تستغرب منظمة الشباب التقدمي غياب قضايا الشباب عن البيان الوزاري بما يشكل ذلك من سقطة سياسية الى جانب غياب اي عمل جدي لتأمين فرص عمل للشباب، ووقف الهجرة، ووقف الهدر في قطاعات الدولة وأولها قطاع الكهرباء، وغياب أي طرح اقتصادي مالي لوقف التدهور الذي تعيشه البلاد.

إن منظمة الشباب التقدمي تعاهد كل شباب لبنان الاستمرار بالنضال مهما كبرت المصاعب والتحديات، ومهما كثرت الحواجز وتعاظمت العراقيل، للوصول إلى المجتمع الذي حلم به أنور الفطايري وقضى على الطريق الذي رسمه المعلم الشهيد كمال جنبلاط.