"قطاع مهندسي التقدمي" ناقش مواضيع نقابية وهندسية في الشوف

الأنباء |

نظم قطاع المهندسين في جمعية الخريجين التقدميين، في المكتبة الوطنية_ بعقلين، لقاء" تضمن نقاشا عاما حول مواضيع نقابية وهندسية مع عضو مجلس نقابة المهندسين وأمين سر صندوق التقديمات الإجتماعية م. فراس بو ذياب، رئيس مكتب التنظيم المدني في الشوف م. أليسار عبد الصمد، عضو لجنة إدارة الصندوق التقاعدي م. بشير أبي عكر، المهندسة في دائرة شؤون المعاملات، جهاز التدقيق الفني في نقابة المهندسين م. لينا أبو شقرا، وذلك بحضور رئيس جمعية الخريجين التقدميين ومفوض الخريجين في الحزب التقدمي الإشتراكي المهندس نضال جمال، ممثلة مفوضية الخريجين في الشوف د. ميادة أبو عجرم ممثلة وكالة داخلية الشوف، مسؤول قطاع المهندسين في الجمعية م. محمود سراج وأعضاء من الهيئة الإدارية للقطاع، معتمدي الشوف الأوسط والغربي د. بسام البعيني، م. نزار أبو حمدان، مدير المكتبة الوطنية_بعقلين غازي صعب، ممثلي مفوضيات، وحشد لافت من مهندسي الشوف.

 

م. سراج

بداية رحب م. محمود سراج بالحاضرين، موضحا إنعكاس الحالة التي تمر بها البلاد على شتى القطاعات المهنية، وبشكل خاص على مهندسي منطقة الشوف الذين تخطى عدد المسجلين منهم في نقابة المهندسين في بيروت عتبة 6000 مهندسا من القرى والإختصاصات كافة.

 

وأردف "أمام هذا الواقع أصبح على القطاع واجب تطوير عمله نحو صيغة مؤسساتية تثمر الجهود في إطار تنظيمي يكفل توحيد الأهداف، ويوسع دائرة التواصل بين المهندسين وتبادل الأفكار عند إتخاذ القرارات المتعلقة بالقطاع في مختلف مجالاته المهنية والثقافية والإجتماعية والسياسية وغيرها، ملتزمين إلتزاما تاما بسياسة الحزب وتوجيهاته .

 

م. بو ذياب

وأشار م. فراس بو ذياب إلى "أن نسبة 94% من ميزانية نقابة المهندسين تصب في خدمة المهندسين، إذ أن حوالي 60% منها يذهب إلى صندوق التقديمات الإجتماعية الذي يغطي خدمات الاستفشاء للمهندسين وعائلاتهم، وقد بلغ حجم هذا الصندوق 97 ألف مشترك في العام 2019 بقيمة إجمالية حوالي 75 مليار ليرة، و 30% لصندوق التقاعد الذي يدفع من خلاله معاشات التقاعد للمهندسين المتقاعدين والذين يبلغ عددهم حاليا حوالي 2400 مهندسا، يضاف اليها 2% بدلات موظفي النقابة و2% ضرائب ورسوم تدفعها نقابة المهندسين"

 

وشدد على أهمية مشاركة جميع المهندسين في تفعيل وتنشيط هيئة المندوبين بعد أن أقر مجلس النقابة الحالي نظام عمل لهيئة المندوبين الذي يعزز العلاقة بينهم وبين مجلس النقابة والذي من خلاله من الممكن التقدم بإقتراحات مشاريع جديدة على مجلس النقابة لإقرارها والعمل بها مما يعود بالفائدة على المهندسين، مؤكدا على أهمية الإنتساب والمشاركة في أعمال الروابط العلمية، حسب الإختصاصات، موضحا أن "العمل النقابي هو تراكم لمشاركة جميع المهندسين بأعمال الفروع الهندسية والروابط العلمية والمندوبين، إضافة إلى اللقاءات العلمية والمحاضرات والنقاشات التي تجري في المناطق وفي نقابة المهندسين.

 

وأشار م. فراس بو ذياب الى أن توحيد نظام تسجيل المعاملات بين نقابتي بيروت وطرابلس الذي أقرته الجمعية العامة للمجلس الإتحادي للنقابتين في شهر أيلول الماضي قد بدأ العمل به في 2/1/2020، بعد محاولات عديدة منذ عقد من الزمن لتوحيد نظام تسجيل المعاملات بين النقابتين، وقرر مجلس النقابة في بيروت تخصيص الرسوم  الإضافية التي تستحصلها النقابة من جراء هذا النظام الموحد لتغذية الصندوق التقاعدي.

 

م. عبد الصمد

وشرحت م. أليسار عبد الصمد كيفية إحتساب غرامات مخالفات البناء والرسوم المضافة عليها، من قبل المركز الآلي، مشيرة إلى "إعفاء المكلف من 40% من قيمة الغرامات، بشرط تسديد المبالغ المترتبة خلال ثلاثة أشهر على الأكثر من تاريخ تبلغه قانونا، وإذا لم يتم الدفع خلال مدة ستة أشهر يغرم ب 1% عن كامل الرسوم والغرامات عن كل شهر تأخير. وإلى إمكانية تقسيط الرسوم والغرامات على ثلاث دفعات، ووفق آلية معينة.

 

وأضافت متحدثة عن الأحكام الخاصة بالأقسام المختلفة والمشتركة للبناء، وكيفية تخمين ثمن الأرض الواقعة عليها  المخالفة من قبل اللجان التي تصدر التخمين لرخص البناء، لافتة إلى أن عائدات الرسوم والغرامات توزع بنسبة 30% لصالح المؤسسة العامة للإسكان، 30% لصالح البلدية المعنية و40% لصالح الخزينة العامة

 

م. أبو شقرا

من جهتها عرضت م. لينا أبو شقرا لمسار إنجاز التراخيص ومراحله (مرحلة الترخيص، مرحلة التنفيذ ومرحلة الإسكان)، و رخص تسويات البناء وعدد المهندسين المطلوبين للتسوية، (خرائط الملف المعماري: مسطحات لجميع الطوابق، مسطح لطابق السطح الأخير، مقاطع لكل الإتجاهات، كافة الواجهات، الخ...)، التقرير الإنشائي، التقرير الكهربائي،  والتقرير الميكانيكي المطلوبين في ملفات التسوية.

 

م. أبي عكر

وتحدث م. بشير أبي عكر عن الوضع المالي لصندوق التقاعد واوضح انه "من المتوقع أن يزداد عدد  المهندسين المتقاعدين، الذين يقبضون معاشا تقاعديا شهريا من 2400 (العدد الحالي) إلى حوالي 7500 خلال السنوات العشر إلى الخمسة عشر القادمة وذلك بسبب التوزيع العمري للمهندسين ، مؤكدا أن لجنة إدارة الصندوف التقاعدي أعدت دراسة أكتوارية للصندوق من أجل الحصول على صندوق صالح ماليا على المدى الطويل.

 

في ختام اللقاء جرى نقاش عام بين المهندسين الحاضرين تناول مواضيع مختلفة متعلقة بالأمورالنقابية والهندسية، فضلا عن البحث في أمور مطلبية للمهندسين.