آخر المعطيات الحكومية...

الجمهورية |

أكّدت مصادر متابعة لعملية تشكيل الحكومة في قصر بعبدا أنّ ما يشهده لبنان اليوم هو عِقد الطلق الأخير لولادة الحكومة، مشدّدة على أنّ كل كلام عن خلاف بين الرئيس ميشال عون والرئيس المكلف حسان دياب هو كلام يراد به باطل.

 

وقالت هذه المصادر للـLBCI إنّ إلباس الوزير جبران باسيل عرقلة الحكومة أمر غير صحيح، مشيرة إلى أنّ العقدة الدرزية قد حُلت بالتفاهم مع حزب الله وعقدة المردة هي عقدة مصطنعة.

 

من جهة آخرى، أكّدت مصادر قريبة من الرئيس المكلف أنّه متمسك بالاطار العام الذي حدهه لتشكيل الحكومة والمعايير وهو لن يتساهل.

 

كما لفتت إلى أنّ دياب يرفض اعتماد النهج القديم في تشكيل الحكومة ويصر على أن تحظى الحكومة بثقة الناس وتُحدث صدمة ايجابية، مشددة على أنّه لن يقبل بتمييع مطالب اللبنانيين.