علوش لـ “الأنباء”: العراقيل ستنسحب على البيان الوزاري

الأنباء |

فيما العمل جار لتذليل آخر العقد من أمام تشكيل الحكومة، بدأ الحديث عن مضمون البيان الوزاري. فهل يكون إقرار البيان الوزاري سهلاً ويذهب النواب الى مناقشته والتصويت عليه فتنال الحكومة الثقة بموجبه. أم سيكون الجميع أمام مشكلة جديدة؟ فبحسب الدستور فإذا لم يتم الإتفاق على البيان الوزاري في غضون الشهر، فهذا يعني أن الحكومة فشلت وتسقط التشكيلة ونعود الى إستشارات التكليف من جديد بحسب القيادي في تيار المستقبل النائب السابق مصطفى علوش؟ الذي أشار لـ “الأنباء” الى وجود أزمة كبيرة في البلد، تتمثل بالعراقيل التي توضع في طريق الرئيس الحريري، وهي ستنسحب على كل شيىء من ضمنها البيان الوزاري المرتبط بمواثيق منصوص عنها في الدستور. وعليه فإن الإتفاق على البيان الوزاري يجب أن تتم في أقل من شهر.

ورغم كل ذلك يبقى هناك نقاط في البيان الوزاري غير متفق عليها كموضوع النأي بالنفس وغيره من الأمور التي مازالت مثار خلافات داخلية. وما يجري حالياً هو أبعد من البيان الوزاري ، هناك عملية إلتفاف على الطائف والقضاء عليه.