النائب جنبلاط التقى وفودًا أهلية واجتماعية في المختارة

الأنباء |

عرض رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب تيمور جنبلاط الشؤون المناطقية المتصلة باحتياجات المواطنين على مختلف المستويات الاجتماعية والإنمائية والاقتصادية والخدماتية العامة، ضمن استقبالات السبت الأسبوعية في قصر المختارة مع عدد من الوفود الأهلية والبلدية، تقدمها رجال دين وشخصيات وفاعليات ووجهاء ومجالس بلدية واختيارية. 

في هذا السياق التقى النائب جنبلاط وفدًا مشتركاً كبيرًا من بلدتي بتاتر وعين زحلتا لشكر عنايته واهتمامه لتحقيق مطالب مشتركة تهم البلدتين، بحضور وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال أكرم شهيب، ومستشار النائب جنبلاط حسام حرب. وألقت رئيسة دائرة التشريع والسياسات الضريبية في وزارة المالية سلام حميدي غريزي كلمة شكر ووفاء، إضافة إلى رئيس بلدية بتاتر السابق ناصر غريزي، مسؤول لجنة الإغتراب عماد الحميدي، ومختار عين زحلتا صلاح كرامة.

ثم التقى النائب جنبلاط وفدًا مشتركًا ثانياً من بلدتي إغميد وعبيه لشكر دعمه قضايا اجتماعية، وعرض مطالب متصلة بالبلدتين، بحضور وزير الصناعة في حكومة تصريف الأعمال وائل أبو فاعور الذي كلّفه النائب جنبلاط متابعة الملف.

كذلك التقى وفداً شبابيًا من بلدة سبلين في إقليم الخروب بحث معه في بعض المشكلات الاجتماعية، بحضور النائب الدكتور بلال عبد الله، ووكيل داخلية إقليم الخروب في الحزب التقدمي الاشتراكي بلال قاسم، والسابق الدكتور سليم السيّد.

وعرض النائب جنبلاط مطالب اجتماعية مع وفد من بلدة الكحلونية الشوف، كما التقى وفدًا من الاتحاد اللبناني والعربي للتراث والرياضات التقليدية الشعبية برئاسة مارون خليل، الذي أطلعه على روزنامة الأنشطة ومطالب إنمائية وخدماتية تساهم في تطور واقع الاتحاد.

وتلقى سلسلة مراجعات بلدية من رئيس بلدية حاصبيا لبيب الحمرا مع وفد، ومجالس بلدية شوفية، وفروعاً حزبية، وشبابية.