نجاحات عالميّة لعائلة الوزير السابق عباس خلف خلال 2019

ترجمة: سارة عبدالله |

نشرت صحيفة "لوريان لو جور" مقالاً أعدّته الصحافية مي مكارم عن النجاحات المبهرة والعالميّة التي حققتها عائلة وزير الإقتصاد السابق ورئيس رابطة أصدقاء كمال جنبلاط عباس خلف خلال العام 2019، بدءًا من نجله ميشال الذي عُيّن رئيسًا تنفيذيًّا لشركة التأمين الأميركيّة الشهيرة MetLife  والتي تعدّ من أكبر شركات التأمين في العالم التي تعمل في حوالى 50 دولة، ويتعامل معها 90 مليون شخص إلى ابنته رولا وزوجها السيد أسعد رزوق.

وفي التفاصيل، فإنّ ميشال خلف كان طالبًا في مدرسة الـIC في بيروت، قبل أن يصبح مهندسًا ويحصل على شهادة ماجستير في العلوم المالية من جامعة سيراكيوز في نيويورك. وبعد التخصص العلمي انتقل إلى العمل حيث تولّى مناصب عدّة في شركة التأمين الأميركية "أليكو" التي استحوذت عليها MetLife عام 2010، والتي عيّنته فيما بعد مسؤولاً عن إدارة الشركة في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، قبل أن تسلّمه الإدارة كاملةً في كل العالم في مستهلّ العام 2019.

وبعد ميشال خلف، حققت شقيقته رولا إنجازًا عالميًا، مع توليها منصب رئيسة التحرير في صحيفة "الفايننشال تايمز"، لتصبح أول امرأة تُعيّن في هذا المنصب منذ تأسيس الصحيفة العريقة عام 1884، والتي يتابعها المتخصصون في عالم الإقتصاد والمال في أوروبا والولايات المتحدة الأميركية.

وكانت خلف قد عملت مع مجلة "فوربس" قبل أن تنضمّ إلى أسرة "الفايننشال تايمز" في العام 1995، ثمّ عملت مع شبكة المراسلين، حتى غطّت الغزو الأميركي للعراق عام 2003 وثورات الربيع العربي في العام 2011.

والجدير ذكره أنّ خلف متأهلة من السيد أسعد رزوق، وهو مصرفي سابق، وهو الآن الرئيس التنفيذي لمجموعة " Sindicatum " للموارد المستدامة ومقرها سنغافورة والتي تُعنى بإدارة مشاريع الطاقة المتجددة في آسيا. ومن خلال عمله على القضايا البيئية والاحتباس الحراري، تمّ اختياره بين أفضل 20 شخصية من قادة الأعمال الأكثر تأثيرًا في العالم على موقع "تويتر".  وتبوأ المركز الـ17 مع أكثر من 111000 متابع، متقدمًا بذلك على المديرة التنفيذية ورئيسة شركة "ياهو" ماريسا ماير التي حلّت في المركز الـ19.