في ذكرى أيوب ثابت (1875-1947)

28 تشرين الثاني 2019 07:30:00 - آخر تحديث: 28 تشرين الثاني 2019 08:42:32

صدر عن دار درغام كتاب جديد بعنوان: "في ذكرى أيوب ثابت (1875-1947) لمؤلفته شيرين خيرالله (ترجمة د. نازك سابايارد)، وكان قد صدر باللغة الإنكليزية سنة 3014.

وجاء في الإهداء: "إلى أولئك الشباب الذين ما زالوا، عل الرغم من المعارضة العنيفة التي يواجهونها، يجاهدون من أجل تحقيق ما أخفق أيوب ثابت في تحقيقه".

تتوزع أعمال الكتاب على أربعة فصول: الرجل، السياسي، الكاتب والشاعر والحالم، والحاشية. 

أقل من أربعة أشهر هي المدة التي قضاها ثابت رئيساً للدولة اللبنانية (18 آذار- 21 تموز 1943) وكان قبل ذلك وزيراً ونائباً. 

ويشير الكتاب الى الصفات التي تحلى بها الرئيس ثابت ومنها التمسك بالصدق كمبدأ هام، وتنقله سيراً على الأقدام من حي الصنائع حيث كان يقيم الى مكتبه في السراي "لا ترافقه مواكب الشرطة بزماميرها الزاعقة، تدفع الناس عم الطريق كما يفعل "زعماؤنا" اليوم...".

وإعتبرت المؤلفة أنه رجل "إحتقره أعداؤه، ولا سيما السياسيون، بسبب صدقه وأمانته وبساطته وعمله الدؤوب مما فضح سيئاتهم". 

الكتاب يحكي رواية الرئيس البروتستانتي للدولة وصفاته ودوره وامانة أخلاقه، وهو مدعم بالوثائق والمستندات والصور. 

يقع الكتاب في 160 صفحة. 

*موقع الدار على الإنترنت: www.dergham.com