إجتماع موسع لمعتمدية الشوف الأوسط في "التقدمي"

28 تشرين الأول 2019 09:09:00 - آخر تحديث: 28 تشرين الأول 2019 09:11:06

عقدت معتمدية الشوف الأوسط في الحزب التقدمي الإشتراكي إجتماعا موسعا لها في القاعة العامة-الكحلونية، حضره عضو مجلس قيادة الحزب المحامي نشأت الحسنية، وكيل داخلية الشوف الدكتور عمر غنام، معتمد الشوف الأوسط الدكتور بسام البعيني، أمين سر وكالة داخلية الشوف كمال عماطوري، ممثل مفوضية الثقافة في الشوف غازي صعب، رئيس إتحاد بلديات الشوف السويجاني المهندس يحيى أبو كروم، وشارك فيه أعضاء جهاز المعتمدية، مدراء وأعضاء هيئات الفروع الحزبية، الإدارية والعامة، مسؤولات وعضوات الإتحاد النسائي التقدمي، أمناء سر وأعضاء منظمة الشباب التقدمي، قادة وأعضاء أفواج جمعية الكشاف التقدمي في قرى وبلدات الشوف الأوسط.

بداية مع النشيد الوطني اللبناني، وترحيب من مدير فرع الحزب في الكحلونية ناجي أبو حمدان، ثم تحدث معتمد الشوف الأوسط الدكتور بسام البعيني مشيرا إلى التحذيرات الكثيرة التي أطلقها الحزب التقدمي الإشتراكي ورئيسه وليد جنبلاط، ومنذ فترة طويلة، حول الوضع الإقتصادي والمالي، والتخوف من التدهور المعيشي.

وأشار وكيل داخلية الشوف الدكتور عمر غنام في حديثه إلى التسويات العديدة التي قدمها الحزب في محاولات منه لإحتواء الأزمات وإيجاد مخارج لها، بغية الحفاظ على إستقرار البلد، وعلى السلم الأهلي فيه، لافتا إلى أن هذه التسويات كانت في كثير من الأحيان غير شعبوية.

وذكر بمواقف الحزب التقدمي الإشتراكي ورئيسه التي أكدت على حرية التظاهر والتعبير، منذ اللحظات الأولى لإندلاع الثورة، وعدم وقوفه حائلا أمام مشاركة المواطنين في المظاهرات، أو محاولة منعهم من الوصول إلى الساحات في المناطق التي يتواجد فيها، لافتا إلى أن "التقدمي" كان أول المطالبين بحقوق الناس، وشجب التعدي على الحريات العامة وحرية التعبير، من خلال المظاهرة التي دعت إليها منظمة الشباب التقدمي يوم الإثنين 14 الشهر الجاري.

وإعتبر وكيل الداخلية أن الإستئثار بالسلطة، التعنت، التفرد بالرأي، والممارسات الخاطئة من قبل بعض السياسيين أوصلوا البلاد إلى هذه الحالة، وما تشهده الساحات من تحركات شعبية على مستوى الوطن، ما هو إلا تعبيرا عن وجع وغضب الناس من الوضع الإقتصادي، الإجتماعي والمعيشي السائد في البلاد .

وأكد على الثقة التامة بالقرارات الحكيمة لرئيس الحزب، مشددا على ضرورة الإلتفاف حول ما يصدر من مواقف عن قيادة الحزب، والإلتزام بها.

في ختام الإجتماع جرى نقاش عام.