تقرير الأنباء الإخباري المسائي

الأنباء |

*عضو المكتب السياسي في "تيار المستقبل" النائب السابق مصطفى علّوش للـmtv: وجود الأسد في القمة الإقتصاديّة يجب أن يستفزّ الإنسانيّة جمعاء والمنظومة التي يمثّلها يجب أن تكون خلف القضبان وأن تتمّ محاكمتها

*عضو تكتل "لبنان القوي" النائب سليم عون للـmtv: القمة تدعو اليها جامعة الدول العربية والبلد المضيف يتولى ارسالها والرئيس ووزير الخارجية يعتمدان الأصول

*"صوت لبنان(93.3)": القوى الامنية تقطع طريق عين برضاي عند المدخل الجنوبي لمدينة بعلبك بسبب حوادث السير التي حصلت

* الجيش في الاجتماع الثلاثي في رأس الناقورة: ندين استمرار اسرائيل بإنتهاك القرار 1701 والسيادة اللبنانية

* مصادر الـ"ال بي سي": نائب السلطان قابوس فهد آل سعيد سيمثل سلطنة عمان أما الباقون فاكدوا حضورهم انما لم يحددوا مستوى مشاركتهم ولم تبلغ اي دولة عن عدم مشاركتها

* مصادر الـ"ال بي سي": 7 رؤساء دول اكدوا حضورهم وهم: امير الكويت وامير قطر والرئيس التونسي والرئيس المصري ولرئيس الفلسطيني والرئيس الموريتاني والرئيس السوداني

* معلومات للـ"ال بي سي": اتصالات دبلوماسية عاجلة سيقوم بها الحريري وباسيل هذه الليلة لمعالجة الوضع في الجنوب

*مجلس الأعلى للدفاع بعد اجتماعه الطارئ في قصر بعبدا: ما يحصل على الحدود هو اعتداء على الأراضي اللبنانية وخرق واضح للقرار 1701

*"ال بي سي": المجلس الاعلى للدفاع سيعلن للمرة الاولى في بيانه قرارات في حين كان يبقيها سرية في السابق

* "ال بي سي": الخرق الاسرائيلي هو بناء 9 أعمدة للجدار الإسمنتي على شكل T Wall تم عرض صور لها ولم ينجح اجتماع اللجنة المشتركة بثني اسرائيل عن مواصلة عملية البناء

*رائد خوري للـ"او تي في": اذا بشارة الاسمر يهمه العمال فليمشي وراء الشعب الذي وفرنا عليه بتركيب العدادات وهو مشكلته مع القضاء وانا ذاهب معه الى الاخر

*سلسلة مقررات لمواجهة الاعتداء الاسرائيلي
عرض المجلس الاعلى للدفاع في اجتماع عقده مساء اليوم في قصر بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، الوضع على الحدود الجنوبية في ضوء الانشاءات والاعمال التي تقوم بها القوات الاسرائيلية لبناء الجدار الفاصل في نقاط التحفظ على الخط الازرق.

واعتبر المجلس الذي عقد بحضور الرئيس سعد الحريري والوزراء المعنيون وقادة الأجهزة الأمنية ما يحصل بمثابة اعتداء على الاراضي اللبنانية وخرق واضح للقرار الدولي الرقم 1701، واتخذ سلسلة مقررات لمواجهة هذا الاعتداء، مؤكدا على تمسك لبنان بكل شبر من اراضيه ومياهه.

*من هم الرؤساء المشاركون في القمة الاقتصادية؟

كشفت مصادر اللجنة المنظمة للقمة الاقتصادية للـLBCI أن 7 رؤساء دول اكدوا حضورهم وهم: امير الكويت، امير قطر، الرئيس التونسي، الرئيس المصري، الرئيس الفلسطيني، الرئيس الموريتاني، الرئيس السوداني.

وأوضحت المصادر أن نائب السلطان قابوس فهد آل سعيد سيمثل سلطنة عمان أما الباقون فاكدوا حضورهم انما لم يحددوا مستوى مشاركتهم.

كما أكّدت المصادر أن أي دولة لم تبلغ عن عدم مشاركتها.

*شهيب وحلو ونصار يتفقدون إنهيارات الغابون برفقة اللواء خير

تفقد عضوا اللقاء الديمقراطي النائبان أكرم شهيب، وهنري حلو يرافقهم عضو تكتل "الجمهورية القوية" النائب أنيس نصار برفقة رئيس الهيئة العليا للإغاثة اللواء محمد خير  بمشاركة قائمقام عاليه بدر زيدان العريضي، وكيل داخلية عاليه في الحزب التقدمي الإشتراكي يوسف دعيبس، رئيس بلدية الغابون أكرم أبي حسين، بالإضافة إلى عدد من المهندسين المتخصصين وضباط من الجيش الانهيارات وخسوف الطريق في بلدة الغابون.
 
واطلع الوفد على حجم الاضرار وإمكانية معالجتها وإعادة صيانة الطريق لسلامة المواطنين خصوصاً أنّها شريان أساسي لعدد كبير من القرى وتربط عاليه بالشوف.

*اللقاء التشاوري: المفتاح الوحيد بيد الحريري  

أكّد النائب فيصل كرامي أنّ "اللقاء التشاوري غير معني بأي أفكار أو طروحات قبل أن تطرح عليه ويناقشها"، مشيرًا إلى أنّ المفتاح الوحيد هو بيد الرئس المكلف سعد الحريري.

وقال كرامي إنّ "اللقاء لم يطالب رئيس الجمهورية ميشال عون بالتنازل عن وزير من حصته بل المبادرة أتت منه، لكننا فوجئنا بأنّ التنازل كان مشروطًا ما ينفي عنه صفة التنازل".

*جنبلاط بحث في آخر المستجدات مع رامبلنغ   
استقبل رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط في دارته في كليمنصو مساء الخميس، السفير البريطاني في لبنان كريس رامبلنغ وجرى بحث لآخر المستجدات السياسية في لبنان والمنطقة.


*صحيفة جديدة تتوقف عن الصدور ورقياً   

 صدر عن إدارة جريدة المستقبل البيان الآتي: "امام التحولات التي تشهدها الصناعة الصحافية في لبنان والعالم، والتراجع المتواصل الذي تشهده السوق المحلية في المبيعات والمداخيل الإعلانية، قررت إدارة جريدة المستقبل وقف اصدار النسخة الورقية من الجريدة بدءا من 1 شباط 2019، والتحول إلى جريدة رقمية بالكامل.

*حرب: ‏سامح الله من ورط لبنان  

غرد الوزير السابق بطرس حرب عبر حسابه على موقع "تويتر" قائلا: "‏سامح الله من ورط لبنان باستضافة القمة العربية الاقتصادية في هذا الظرف السياسي العربي الدقيق. إنه زمن الارتجال وقصر النظر بكل أسف".

*السفير السعودي يفتتح "مركز الرياض الطبي

افتتح سفير المملكة العربية السعودية وليد البخاري، "مركز الرياض الطبي للعناية الفائقة" في مستشفى المقاصد، بعد توسعته وإعادة تأهيله وتجهيزه بأحدث الغرف والمواصفات التقنية والأجهزة الطبية المتطورة العالمية بهبة من المملكة العربية السعودية. 

السفير البخاري قال "إن المملكة وضعت بين اكبر دول العالم على مستوى تقديم المنح والمساعدات وهذه الخطوة هي تأكيد لدور المملكة في خدمة الإنسان أينما كان."

*هذا ما نفّذه الجيش خلال كانون الاول
أوقفت وحدات الجيش بنتيجة التدابير الأمنية التي اتخذتها في مختلف المناطق اللبنانية خلال شهر كانون الأول المنصرم، 2020 شخصاً من جنسيات متنوعة، لتورّط بعضهم في جرائم مختلفة، منها الإتجار بالمخدرات والقيام بأعمال سرقة وتهريب وحيازة أسلحة وممنوعات، والتجول داخل الأراضي اللبنانية من دون إقامات شرعية، وقيادة سيارات ودرّاجات نارية من دون أوراق قانونية.

وقد شملت المضبوطات أسلحة حربية من مختلف الأنواع، وكميّات من الذخائر الخفيفة والمتوسطة والمخدرات، وعدداً من أجهزة الاتصالات وكاميرات المراقبة، بالإضافة إلى 68 آلية و56 درّاجة نارية و3 مراكب صيد.

تمّ تسليم الموقوفين مع المضبوطات إلى المراجع المختصة لإجراء اللازم".

عربي ودولي

*بومبيو: لن نقبل بسياسات "حزب الله" في لبنان

  شن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، من العاصمة المصرية القاهرة، هجوما عنيفا على الرئيس السابق باراك أوباما، مؤكدا أن سياسته الخارجية ساهمت بانتشار الإرهاب والعنف والفوضى في الشرق الأوسط، قبل أن يشير إلى أن "عهد التقاعس الأميركي" في المنطقة انتهى بعد وصول دونالد ترامب إلى البيت الأبيض.

وفي كلمة من الجامعة الأميركية على هامش زيارته للقاهرة الخميس، أكد بومبيو أن أوباما، وإدارته، قللا من "شر التطرف والأيديولوجيا المتطرفة"، الأمر الذي ساهم في نشر الإرهاب والجماعات المتشددة في دول عدة في الشرق الأوسط.

وتطرّق بومبيو الى الوضع اللبناني، قائلا: "حزب الله له وجود كبير في لبنان لكننا لن نقبل ذلك كأمر واقع ولن نقبل بسياسات الحزب في لبنان"،  مؤكدا أننا "نعمل على الحد من ترسانة "حزب الله" الصاروخية".

*ظريف: الولايات المتحدة تجلب الفوضى أينما حلت
سخر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم الخميس من كلمة أدلى بها نظيره الأميركي مايك بومبيو، وقال فيها إنه "حين تنسحب أميركا تحل الفوضى"، وذكر أن العكس هو الصحيح.
وقال ظريف على تويتر: "حينما وأينما تتدخل الولايات المتحدة، تحل الفوضى والنقمة والقمع".

*ترامب يلغي رحلته إلى دافوس   
ألغى الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم الخميس رحلته التي كانت مقررة في وقت لاحق هذا الشهر لحضور المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس بسويسرا، مع استمرار الإغلاق الجزئي للحكومة الأميركية.

وقال ترامب على موقع "تويتر": "بسبب تعنت الديمقراطيين بشأن أمن الحدود والأهمية البالغة لسلامة أمتنا، فإنني ألغي بكل احترام رحلتي المهمة جدا إلى دافوس بسويسرا لحضور المنتدى الاقتصادي العالمي".

مقدمات نشرات الاخبار

*مقدمة "او تي في"
في يوم وَداع اللواء معلوف، عهدٌ بأنّ الحلمَ بوطن أفضل لن يموت.
لن يموت... لأنّ شعبَ لبنان لا يموت، و"ما في حدا قادر يقتلو" وَفق عبارةٍ شهيرة للنائب والوزير الراحل مِن على باب قصر بعبدا، يومَ كان تحت القصف والحصار، تداوَلَها روادُ مواقع التواصل بكثافةٍ اليوم...
لن يموت... حتى ولو لم يتمكن حتى الآن، من التخلُص من التأثير الإقليمي في وضعِه الداخلي، وَفق ما لفت رئيس الجمهورية أمام السِلك القنصلي اليوم، متمنياً تجاوُزَ العراقيل الكبيرة وإكمالَ مسيرة النهوض بالدولةِ من جديد...
لن يموت... حتى ولو تأخّر تشكيلُ الحكومة. فالأهم أن تنشأ سلطةٌ تنفيذية متوازنة، تُراعي في تركيبتها الدستورَ والأعراف والمعايير الموحّدة، وأساسُها عدالةُ التمثيل...
لن يموت... حتى ولو احترف البعضُ مهنةَ إضاعة الفرص، أو المحاولة على الأقل، تماماً كما يحدث راهناً في موضوع القمة الاقتصادية العربية، سواء بالدعوةِ إلى تأجيلها أو التلويح بتحركاتٍ في الشارع، وصولاً إلى إعلان المقاطعة في الإعلام...
لن يموت... حتى ولو وجّه رئيسُ اتحاده العمالي العام اتهاماً علنياً إلى وزيرِ اقتصاده في حلقةٍ تلفزيونية مباشَرة على الهواء، ثم رفَض الامتثال للقضاء، قبل أن يتراجعَ عن اتهاماتِه، ليُطالَبَ من الناس قبل الوزير، باعتذار...
لن يموت... حتى ولو أغرقه الفسادُ في مستنقعات المياه كلما هطل المطر...فبعد العاصفة، الطقس الجميل، "والشمس الشارقة... والناس القاشعة"، التي لم تَعُد ذاكرتُها قصيرة، ولن تبقى مُقصِّرة في محاسبة المُقصّرين.

*مقدمة "المستقبل"
العاصفة التي تجاوزها اللبنانيون، بطرق مقطّعة، وفيضانات محدودة، وأضرار كثيرة، استنفرت الدولة بكلّ أجهزتها ومسؤوليها، لمعالجة ذيولها ، والتحضير لاستقابل عاصفة جديدة ليل الاحد المقبل
 كما لو أنّه اجتماع حكومي مقسّم على جزأين.
فالنهارُ الطويل بَدأ باجتماع ٍ وزاريٍّ مصغّر في بيت الوسط , حضرَه مسؤوليون وإداريون، برئاسة الرئيس سعد الحريري، خلُص إلى تنفيذ خطواتٍ سريعة، بتنظيف أحواضِ ترسيب المياه في بيروت الكبرى، والتشدّد في منع سير المركبات غيرِ المجهّزة بسلاسل , على طريقيّ فاري وضهر البيدر، واستنفارِ هيئة الكوارث وإصلاحٍ سريع للطرق المتضرّرة.
وانتهى النهار باجتماع مجلس الدفاع الأعلى في بعبدا، بحضورٍ وزاريٍّ مصغّر، إلى جانب المسؤولين الأمنيين.وامام التحولات التي تصيب الصناعة الصحافية في لبنان والعالم، اعلنت جريدة المستقبل هذا المساء عن وقف اصدار النسخة الورقية بدءا من 1 شباط 2019، والتحول إلى جريدة رقمية بالكامل.وقد أوكلت مهمة تحويل الجريدة إلى منصة رقمية وإدارة هذه المنصة إلى الزميل جورج بكاسيني

*مقدمة "الجديد"
كنّا بسوريا.. فأصبحنا بسوريا وليبيا معاً.. دولتانِ عربيتانِ على شُرُفاتِ القِمةِ مِن دونِ أن تدخُلاها .. لدمشقَ أسبابٌ عربية  ولطرابلس الغرب أسبابٌ محلية ترتبطُ حصرًا بموقِفِ رئيسِ مجلسِ النواب وحركةِ أمل من قضيةِ الإمام موسى الصدر
 وإذا كانَ الرئيس نبيه بري قد طلَبَ التأجيلَ "لعيون دمشق" فإنّ نوابَه لم يُخفوا الاحتجاجَ الشديدَ على دعوةِ ليبيا إلى قِمةِ بيروتَ الاقتصادية وبَلغَ النائب علي خريس تخومَ الحربِ والمنازلةِ وإعلانِ النَّفيرِ العامّ بقولِه "ما تجربونا" وفي كلتا العاصمتين السوريةِ والليبية فإنّ مجلسَ الجامعةِ العربية وحدَه المخوّلُ توجيهَ الدَّعَوات علمًا أنّ الجماهيريةَ الليبية وعلى زمنِ العقيد معمّر القذافي قد سَبَق ودُعِيت الى المشاركةِ في القِمةِ العربيةِ في بيرت عامَ ألفينِ واثنين على عهدِ الرئيس اميل لحود وقد مَثّلها الوزيرُ الليبيّ عبد السلام التُريكي أمينُ شؤونِ الوَحدةِ الإفريقية وإعلانُ التعبئةِ العامةِ كان دينيًا بدعوةِ المجلسِ الإسلاميِّ الشيعيِّ الأعلى إلى اجتماعٍ طارئٍ لهيئتَيهِ الشرعيةِ والتنفيذية، صباحَ غد وارتبط هذا الاستنفارُ بتزامنٍ قضائيٍّ طلَبَ بموجِبِه وزيرُ العدل سليم جريصاتي تفعيلَ قضيةِ الموقوف هانيبعل القذافي وتحويلَ المِلفِّ إلى التفتيشِ القضائيّ لكونِه تحوّلَ الى قضيةِ رأيٍ عامّ بَلَغَت لَجنةَ حقوقِ الإنسانِ في جنيف ومراجعةُ جريصاتي طلبت التدقيقَ في المَسارِ القضائيّ للتوقيف وما اذا كانَ هناك تجاوزٌ قانونيّ لكي لا يُتّهمَ لبنانُ بالاحتجاز لاسيما بعد المراجعةِ في هذا الشأنِ مِنَ الحكومةِ اليبيبة ومِن الدولةِ السوريةِ التي قدّمت مُذكِّرةَ استردادٍ لكونِه خُطفَ مِن أراضيها لكنّ إجراءاتِ وزيرِ العدل قانونيًا لم تكُن تَحتسب " لغَضبِ الطبيعة "  الصادرِ عنِ النائب علي بزي الذي ردَّ مستخدمًا عضويتَه في المَكتبِ السياسيِّ لحركةِ أمل فانتقد ما سمّاهُ فرمانَ وزيرِ العدل ورأى أنّ دسَّ السُّمِّ في العسل أوِ الدَّسَم لا ينفعُ وتحداهُ أن يُثبتَ أيَّ مراسلةٍ جديدةٍ مِن جنيف ملمحاً إلى رشوةِ جريصاتي بالحقيبةِ الخضراء وعلِمت الجديد أنّ وزيرَ العدل بصدَدِ إقامةِ الحُجّة وتقديمِ الدليلِ على المراسلاتِ الحديثة لكنّ العدلَ كلَّه عليه أنّ " يحذَرَ مِن الحليم علي بزي إذا غضِبْ " وأقدمَ على إصدارِ بيانٍ عاصفٍ رَقْم اثنين وتسبّب بأضرارٍ "بالممتلكات"
فعن أيِّ عدلٍ نتحدّثُ ما دام وزيرٌ مختصٌّ سيُتهمُ بالرُّشى وبالسًّمِّ والعسَل والدَّسَم لمجردِ أن خاطَبَ مؤسّسةً ضِمنَ وِزارتِه وفتحَ تحقيقًا في مِلفٍّ أصبحَ مُريبًا.. وهل كلُّ مَن سأل عن قضيةٍ سيُتّهمُ بببيعِ القضية ؟ ويحالُ الى محاكمِ التفتيش بتُهمةِ العِداءِ للسامية؟
 ليس كلُّ مَن دقّق َوفتحَ تحقيقًا أو قارَبَ مِلفًا ليبياً سيُدرجُ في خانةِ العُقوبات ويُصنّفُ أنه ضِدُّ إمامٍ بحجمِ وطن .. هو الإمام موسى الصدر الذي يَعني كلَّ لبنان لا فئةً بعينِها وحسْب .. واسمُه ومصيرُه في وجدانِ كلِّ الطوائفِ كإمامِ كنيسةٍ ومِطرانِ مَسجد.

*مقدمة "المنار"
مع زحمةِ الملفات، وكلِّ اشكالِ العواصفِ المناخية وغيرِ المناخيةِ التي تضرب لبنان، تبقى العدوانية الصهيونية في طليعة التحديات..
في تعدٍّ جديد، وضعَ العدوُ الصهيوني بلوكاتٍ اسمنتية في منطقةٍ متنازعٍ عليها في العديسة الجنوبية، فاشاحَ الانظارَ عن البلوكاتِ السياسيةِ التي تعترض الطريقَ الحكومية، وعن الحواجزِ الاسمنتيةِ التي كشفتها نورما بصورةٍ كارثية، وتداعى المجلس الاعلى للدفاعِ الى الاجتماعِ في القصرِ الجمهوري برئاسةِ الرئيسِ ميشال عون، وحضورِ رئيسِ الحكومةِ والوزراءِ المعنيينَ وقادةِ الاجهزةِ الامنية..
فكلما تناسى بعض اللبنانيين، ذَكَّرَهم الصهيوني بخطرِه الـمُحْدِق، وتعدياتِه التي لا تَنتهي، فمتى يُنهي اللبنانيون المناكفات، ويوحِّدون البلدَ لمواجهةِ التحديات؟ وان كانت صرخةُ المواطنين الغارقينَ في ثلوجِ ووحولِ الانهارِ وكلِّ كوارثِ نورما لم تُحرِّك حكومياً، وكلُّ الكارثةِ الماليةِ والاقتصاديةِ لم تُحرِّكها؟ وحتى القمةُ الاقتصاديةُ لم تُحرِّكها، بل حَركت الخلافات؟..فهل يحركُ الخطرُ الصهيوني المتجدد حكومياً؟ وهل سمعَ المعنيونَ كلامَ وزيرِ الخارجيةِ الاميركيةِ مايك بومبيو التحريضيَ في ختامِ جولتِه العربية؟ هل سمعوا تدخلَه بالشؤونِ اللبنانيةِ وتأكيدَه على حمايةِ اسرائيلَ من مقاومةِ اللبنانيينَ واطلاقِ يدِها ضدَّهم؟ وهل سمعوا الفرزَ الذي رسمَه للمنطقةِ تحتَ عنوانِ محاربةِ ايرانَ وحمايةِ اسرائيلَ والسعوديةِ كما قال؟
السعوديةُ هذه التي ادَّعى بومبيو حمايتَها، اصيبت اليومَ بقواتِها ومرتزقتِها بضربةٍ استراتيجيةٍ للجيشِ اليمني واللجان، الذي اصابَ كبارَ ضباطِ عبد ربه منصور هادي بطائرةٍ مسيَّرةٍ في عدن، معَ وعدٍ باَنَّها فاتحةُ مرحلةٍ جديدةٍ من الردِّ على جرائمِ العدوان..

*مقدمة " ام تي في"
بين العاصفة والعاصفة عاصفة، ليس هو القدر بل هي ارادة بعض اللبنانين وفي أعلى مواقع المسؤولية، لماذا؟ لأن كمبيالات العلاقات الإقليمية عندما تستحق وتحديداً كمبيالة العلاقة بسوريا هي أبدى من مصالح لبنان العليا، هكذا وبهذا الاستسهال انقلبت الأولويات وأعيدت جدولتها على الشكل الآتي، سوريا في القمة الاقتصادية او لا قمة ، سني التشاوري في الحكومة او لا حكومة، ومن خارج السياق لغم جديد ألحق بالجدول، اذا شاركت ليبيا بالقمة لا قمة.
ولتكتمل ورقة نعي الدولة مقال صحافي بعنوان لبنان يعيد هيكلة ديونه، تسبب بقلق كبير في الأوساط الشعبية والمالية والاقتصادية المحلية والدولية، تبين لاحقاً ان المقصود كان إعادة جدولة الدين مع ما تحمله المفردتان من معان متناقضة، وفيما الحراك المسؤول يهدد انعقاد القمة التنموية دخلت اسرائيل على الخط كما في كل مناسبة مماثلة، فاستأنفت وضع البلوكات الاسمنتية بمحاذاة الحاجز التقني في العديسة الجنوبية ما استدعى اجتماعاً طارئاً لمجلس الدفاع الأعلى في بعبدا.
توازياً، وللصدفة أيضاً، أعلن وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو أن بلاده واسرائيل ستمنعان من تحويل سوريا إلى لبنان جديد، في الاثناء كان لبنان المبلل بنورما المبتلي بالإهمال يحمل القوى الخارقة مسؤولية الكارثة ويعالج نتائجه بالترقيع ويستعد بكل ثقة لتلقي صفعة ترايسي.   

*مقدمة "ال بي سي" "
لا " نورما " ولا " ترايسي "، العاصفة الحقيقية إسمها " أمل "، ويبدو أنها وصلت متخطِّيةً كال توقعات الأرصاد السياسية ومُنذِرةً بتطورات طوفانية يُعرَف كيف تبدأ ولا يُعرَف كيف تتطوَّر...
السؤال الكبير: ماذا يريد الرئيس نبيه بري من رئيس الجمهورية؟ وكيف سيتدرَّج التصعيد؟ وتيرة رفع السقف تتدرَّج شيئًا فشيئًا: قناة " ان بي أن " أعلنت أنها اتخذت قرارًا بمقاطعة تغطية القمة العربية، في حال انعقادها، كما ورد في بيان رئيس مجلس إدارتها قاسم سويد... 
 ومن بنود تعليل القرار، وبحسب البيان أيضًا " أنه بسبب عدم دعوة الشقيقة سوريا إلى القمة"...
 ما لم يقله بيان الـ "ان بي إن " ، توضَّح في دعوة المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى إلى اجتماع طارئ غدًا لبحث تداعيات دعوة ليبيا للمشاركة في القمة العربية...
هكذا، الرئيس بري يستخدم ثلاثة دفاعات ضد القمة: الأول لعدم وجود حكومة، الثاني بسبب عدم دعوة سوريا، والثالث بسبب دعوة ليبيا...
هذا التصعيد غير المسبوق يصيب أولًا الدولة اللبنانية ممثَّلةً برئاسة الجمهورية، وأي تأجيل للقمة سيعني تراجعًا للدولة امام شروط الرئيس بري، فهل الدولة في هذا الوارد؟ هل البلد أمام "6 شباط " سياسية ؟ على غرار "6 شباط " العسكرية عام 1984؟ 
 الوضع بات أبعد من مسألة تشكيل الحكومة، والكباش لم يعد يقتصر على وزيرٍ من حصة هذا أو ذاك، فهل اتٌخِذ قرار ما، في مكان ما، بإنهاء مرحلة وبدء مرحلة جديدة في السنة الثالثة من العهد؟
 ما هو موقف الأطراف، وتحديدًا حزب الله والرئيس المكلَّف من هذه المواجهة المستجدة بين بعبدا وعين التينة؟ إذا كان الرئيس بري يدافع عن طرح أن تُدعى سوريا إلى القمة، فما هي طبيعة العلاقة بين سوريا وبعبدا؟ أسئلةٌ كثيرة، وقطبٌ مخفية أكثر، والعقدة الأساسية هي: لا الرئاسة في وارد التراجع عن استضافة لبنان للقمة، ولا الرئيس بري في وارد التراجع عن المطالبة بإرجاء القمة ما لم تُدعَ سوريا، فكيف ستنتهي هذه العاصفة غير المسبوقة؟

*مقدمة "ان بي ان"
تستحق سوريا أن تؤجل القمة الاقتصادية الى حين استعادة موقع القلب النابض عروبة في جامعة العرب، ويستحق لبنان أن يكون مرة جديدة علامة جمع لا طرح بين الأشقاء، وحتى لا تكون توصيات القمة حبراً على ورق وحتى لا يكون لبنان غائباً بغياب حكومته جاءت دعوة رئيس مجلس النواب نبيه بري للتأجيل اذا لم تدع سوريا، لقى موقفه أصداءً واسعة في لبنان وخارجه على أمل أن يبادر رئيس الجمهورية ميشال عون الى تلقف ذلك منعاً لفشل القمة وتفويت الفرصة على من يريد تصفية الحسابات مع سوريا، فإذا كانت هذه القمة هي بمثابة صلاة اقتصادية فإن حضور دمشق هو الوضوء لقبول أعمالها.
وفي السياق ذاته كشف رئيس مجلس ادارة قناة الـ nbn قاسم سويد أن ادارة القناة اتخذت قراراً بمقاطعة التغطية الاعلامية للقمة التنموية الاقتصادية العربية في حال انعقادها في بيروت في التاسع عشر من الشهر الجاري كما هو مقرر، ويأتي قرار الـ nbn بالمقاطعة الاعلامية بفعاليات القمة انسجاماً مع الدعوات لتأجيلها بسبب عدم دعوة الشقيقة سوريا اليها وعدم الدخول في لعبة التجاذبات والترويج الاعلامي لتصفية الحسابات العربية العربية على أرض لبنان.
بعد محاولات إثارة اللغط حول موضوع توقيف هنيبعل معمر القذافي كان لعائلة الامام السيد موسى الصدر ما تقوله بنبرة أهل الحق الذين رفضوا أية وسيلة غير مشروعة بحق أي كان على مدى سنوات عمر القضية بل آثروا اللجوء للقانون، وتفريعاً على هذا المبدأ كشفت عائلة الامام الصدر أن توقيف هنيبعل جاء بناءً لنشرة حمراء من الانتربول صادرة من السلطات الليبية الرسمية بسبب جرائم ارتكبها وهو كان مسؤولاً عن السجن السياسي  الليبي في فترة حكم والده.
أما للمتشدقين بمقولة ان هينبعل كان طفلاً عند اختفاء الامام الصدر فردت عليهم العائلة بأن أحداً لم ينسب اليه دوراً في الخطف انذاك وهو مجرد ذر للرماد في العيون، وللمهولين بالهيئات الدولية التي تعنى بحقوق الانسان فإن هذا التهويل لا محل له طالما أن الجهات الرسمية اللبنانية أجابت على ما هو مطلوب منها وعلى العكس تماماً فإنه من واجب هذه الهيئات ان تتحرك للبحث عن الإمام وأخويه والضغط على السلطات الليبية للقيام بواجباتها.
اليوم تقدم ايضاً الشأن النقابي من بابين، قضية استدعاء رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الأسعد للمثول أمام مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية في قوى الأمن الداخلي وحملة التضامن الواسعة معه، والاعتصام الذي نفذته اتحادات ونقابات قطاع النقل البري احتجاجاً على عدم تلبية مطالبها والاستعداد لتحركات أوسع وأشمل.
في الحراك الرسمي اجتتماع تنسيقي برئاسة الرئيس سعد الحريري في بيت الوسط وحضور 4 وزراء وعدد من المعنين لملاحقة تداعيات العاصفة الجوية الأخيرة، هذا الاجتماع يمكن أن يكون مقدمة لتفعيل حكومة تصريف الأعمال على ما أكد الرئيس المكلف، قائلاً كل شيء ممكن مشيراً الى أن موضوع عقد جلسات حكومية لاقرار موازنة 2019 قيد التشاور.
ولأن التشاور بالتشاور يذكر، فإن اللقاء التشاوري وضع المفتاح الوحيد للأبواب الموصدة حكومياً بيد الرئيس المكلف استناداً للدستور ونصه، مستغرباً اصرار الحريري على عدم ممارسة صلاحياته الدستورية. وتمنى اللقاء على سعاة الخير وأصحاب الأفكار، الكف عن مساعيهم الحميدة وترك الرئيس المكلف ليحل مشاكله وفق الدستور.في شأن آخر، أيد اللقاء التشاوري تأجيل القمة الاقتصادية ريثما تستعيد سوريا مكانها الطبيعي في الجامعة العربية.
----------