أبو الحسن: سنرفع الوتيرة اذا بقيت الأمور متجهة نحو الهاوية!

16 تشرين الأول 2019 08:16:12

أكد عضو كتلة "اللقاء الديمقراطي" النائب هادي أبو الحسن، أن "الحزب التقدمي الاشتراكي لم يبادر إلى التصويب على العهد ومهاجمته، لكن نتيجة التعرض للصحافة وملاحقتها وتجاوز الأصول كما ملاحقة أصحاب الرأي الذي عبروا عن مواقفهم على وسائل التواصل الاجتماعي ما يوحي بأننا نتجه إلى دولة بوليسية، كان لا بد من رفع الصوت". 


وقال أبو الحسن لـ"الشرق الأوسط": "سبق المظاهرة التي دعونا إليها تطاول باسيل وإعلانه رغبته زيارة سوريا والدعوة الى عودتها الى الجامعة العربية ليضرب بذلك عرض الحائط موقف الحكومة اللبنانية. لذلك ارتأينا أن تكون المسيرة جرس إنذار لكل من تسول له نفسه التعدي على الحريات والمس بمصالح اللبنانيين" والتطاول علينا . 

وأشار إلى أن "الخطوات اللاحقة التي سيقوم بها الحزب مرهونة بمجريات الأمور، فإذا رأينا أننا نتجه أكثر فأكثر إلى الهاوية، عندها سنرفع وتيرة المواجهة، وسيكون لكل حادث حديث".