منظمة التحرير نعت عبد الصمد: قائد مناضل وقف إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة

 

 نعت فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان في بيان اليوم، "وفاة القائد المناضل نديم عبد الصمد"، وقالت: "عرف القائد المناضل بشجاعته وصلابة موقفه وصبره وهدوءه وصمته وحكمته طيلة فترة حياته التي أمضاها في النضال الوطني والعربي والقومي والأممي من اجل لبنان وفلسطين وقضايا الأمة العربية وقضايا الشعوب التي ناضلت وتناضل من اجل تحررها من نير الاستعمار والاحتلال ومن اجل حريتها واستقلالها وتقرير مصيرها في العالم".

واشارت الى ان عبد الصمد وقف إلى "جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة ودافع عنها بكل قوته وجوارحه وحملها في قلبه وعقله ووجدانه وعاصر انطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة وكان صديقا لكبار القادة الفلسطينيين الشهداء منهم والاحياء، وكانت تربطه علاقة اخوة وصداقة بالرئيس الراحل ياسر عرفات".

وذكرت انه "شارك في تنظيم وإطلاق جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية ضد الاحتلال الصهيوني للبنان عام 1982، وكان من الذين ساندوا وأيدوا ووقفوا الى جانب كل حركات التحرر في وطننا العربي وفي العالم".

وتوجهت قيادة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية "باسمها وباسم كوادرها ومناضليها وباسم عموم ابناء شعبنا في لبنان الى اسرة الراحل والى الشعب اللبناني بأحر التعازي وخالص المواساة، سائلين الله ان يلهم اهله وذويه ورفاقه ومحبيه الصبر والسلوان".