أمسية شعرية لصالح الدسوقي في القرعون

عارف مغامس |

نظم المجلس الثقافي الإجتماعي للبقاع الغربي وراشيا وبلدية القرعون  ونادي البلدة، أمسية شعرية لرئيس المجلس المحامي الشاعر صالح الدسوقي في باحة قصر الأندلس على ضفاف بحيرة القرعون  وسط حشد غفير من أهل الشعر والادب.

حضر الامسية القاضي اسدالله الحرشي، النائب الكندي  السابق محمد عميري، الاديب والمفكر نصري الصايغ، والشاعر الدكتور جوزيف الصايغ مع وفد من مجلس قضاء زحلة الثقافي، الشاعر عمر شبلي، قائمقاما البقاع الغربي وسام نسبيه وراشيا نبيل المصري،رئيس اتحاد بلديات البحيرة المهندس يحي ضاهر، أعضاء من الهيئتين الإدارية والعامة في المجلس وفد من التجمع الوطني للثقافة والبيئة والتراث ولفيف من رجال الدين والفعاليات السياسية والتربوية والاجتماعية.

قدمت الأمسية عضو المجلس الثقافي الأديبة لينا السيد، ثم تحدث مرحبا رئيس بلدية القرعون المهندس يحيى ضاهر الذي اثنى على هذا الحضور المميز لافتا الى ان الشعر والادب والفن مساحات ضوء للتلاقي والتناغم بين مكونات المجتمع، وواجبنا وواجب كل البلديات والمؤسسات تعزيز هذا الجانب الثقافي لتعزيز سبل التواصل والحوار واعتبر ان الشاعر الدسوقي قيمة ثقافية وادبية كبرى وشعره مدرسة في الوطنية والالتزام والجمال والرقي.

واعتلى الشاعر صالح الدسوقي المنبر حيث قرأ مجموعة من قصائده الوجدانية والغزلية والوطنية التي نالت اعجاب الحضور.

بعد ذلك كانت كلمة للشاعر عمر شبلي أشاد فيها بمناقبية الشاعر صالح الدسوقي وشعره,ثم كانت كلمة للشاعر جوزيف الصايغ، وقدمت بعدها رابطة شباب عائلة الدسوقي درعا تقديريا للشاعر المحتفى به. واختتم اللقاء بحفل كوكتيل.