إحموا البيت الزهري في المنارة قبل فوات الأوان!

خاص- الأنباء |

منشور لافت عبر "فايسبوك" قامت بمشاركته الناشطة في مجال حماية الأبنية التراثية كلارا الريّس، داعية إلى حماية منزل تراثي في منطقة المنارة في بيروت، معلّقة بالقول: "قبل فوات الأوان: المطلوب الآن حماية البيت الزهري في المنارة!".

وفي التفاصيل، وفق كتاب رسمي نشرته الريّس موجّه من دائرة المباني في بلدية بيروت إلى مالك العقار المذكور، فإن المنزل يعاني من وجود تشققات في الحوائط الخارجية لواجهات البناء وتصدع في الشرفات وسقوط أجزاء من الورقة وظهور حديد التسليح وهي بحاجة ماسة إلى ترميم وتدعيم.

وقد أنذرت بلدية بيروت مالك البناء، القائم على العقار رقم 585 رأس بيروت، بوجوب الترميم والتدعيم بما أن هذا الوضع يشكل خطراً على السلامة العامة.
وأمام هذا الواقع خاصة وأن مالك البناء ربما لا يكون باستطاعته القيام بهذه المهمة وإلا لما ترك هكذا منزل تراثي بالحالة المزرية التي وصل اليها، فإن الدعوة بات يجب أن تتوجه إلى الجمعيات الناشطة في هذا المجال وعبرها الى السلطات المحلية المتمثلة في بلدية بيروت ومحافظة بيروت للعمل على حماية هذا المبنى وإنقاذه من الدمار.

فهل من يتجاوب ويحمي البيت الزهري من الضياع؟