شهيب وعد المتمرنين في الثانوي بمتابعة المفاعيل المالية لمرسوم تثبيتهم

الأنباء |

إستقبل وزير التربية والتعليم العالي أكرم شهيب وفدا من أساتذة التعليم الثانوي الجدد الذين عرفوا سابقا بالأساتذة المتمرنين الذين أنهوا شهادة الكفاءة في كلية التربية وتم تعيينهم في الملاك، وقدموا له درعا تكريمية عربون شكر وتقدير لدوره في حمل قضيتهم وتحقيق مطالبهم ومتابعتها حتى نالوا حقوقهم ودرجاتهم وتم توزيعهم على الثانويات الرسمية وتثبيتهم.

ورحب شهيب بالأساتذة، شاكرا "إياهم على لفتتهم الكريمة"، معتبرا أنه "قام بواجبه تجاههم". وأكد أنهم الدم الجديد في الثانويات الرسمية، لافتا إلى "النجاحات التي حققتها هذه الثانويات في الشهادات الرسمية".

وأشار شهيب إلى خطوات عديدة سوف يتابعها مع الأساتذة من أجل تحقيق استنهاض التعليم الرسمي عبر أساتذة الملاك وبالتعاون مع المتعاقدين، وذلك على الرغم من كل الضغوط وحظر التوظيف والتعاقد الجديد.

واستمع الوزير إلى مطالب الوفد لجهة تسريع البت بالمفاعيل المالية لمرسوم التثبيت ولفروقات الدرجات الست، ووعد بمتابعتها مع المعنيين.

وأشار شهيب إلى التعاون القائم مع لجنة التربية النيابية والذي سوف يتم في إطاره العمل على تعديل القانون 73 الخاص بتعويض الإدارة لمديري الثانويات والمدارس الرسمية.