"التقدمي" - الغرب يواصل زياراته للمراجع والفعاليات المسيحيّة

الأنباء |

بتوجيه من رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط، ورئيس اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط، إستكملت وكالة داخلية الغرب في الحزب التقدمي الإشتراكي، زيارتها للمراجع المسيحيّة في المنطقة عبر زيارة كنيسة مار مارون في بلدة عبيه. وقد ضم الوفد وكيل الداخلية بلال جابر، يرافقه معتمد الغرب الثانية وسام خداج، مدير فرع عبيه أيمن حمزة، وأعضاء من فرع الحزب في البلدة. 

وقد كان بإستقبال الوفد كل من رئيس بلدية عبيه-عين درافيل غسان حمزة، نائب رئيس البلدية يوسف غريّب، مختار البلدة غسان خوري، عضو المجلس البلدي سمير حداد، مسؤول لجنة وقف الروم الأرثودوكس في البلدة فؤاد حداد، أعضاء لجنة الوقف الماروني في البلدة جوزيف بو سليمان وناجي خوري، وعدد من شخصيّات وفعاليات البلدة.

بكلمته، أكدّ الوكيل بلال جابر على أن المصالحة راسخة بين أهل الجبل الذين يعيشونها بكل تفاصيلها، مؤكدًا على أن خصوصيّة الجبل بعيشه الواحد بين جناحيه المسيحي والدرزي، مشيرًا الى أن أحدًّا لا يستطيع خرق الصفّ الواحد الذي يتمتع فيه الجبل، داعيًا الأفرقاء السياسيين لعدم زجّ المنطقةوالمصالحة بالشعبوية والطموحات السياسيّة.

أما عن جهة الوفد المُستَقبل، فقد تحدّث كل من غسان حمزة، ويوسف غريّب، والمختار غسان خوري الذين أكدّوا على العيش المشترك الذي تنعم به بلدة عبيه ومعها جميع بلدات الجبل، متحدّثين عن التلاحم القائم بين كل من ينتمي إلى هذه المنطقة الغنيّة بتنوعها وبوحدة أهلها. هذا وشكروا كل من وكيل الداخلية والوفد المرافق على هذه الزيارة القيّمة والهادفة لتأكيد المؤكد عن الجبل وأهله، ونمط العيش فيه!