اتباع نظام الكيتو يقلل من خطر ألزهايمر.. دراسة تكشف

28 نيسان 2024 07:54:04

يعاني ملايين الأشخاص على مستوى العالم من مرض ألزهايمر، لاسيما مع عدم وجود علاج لهذا المرض بعد.
إلا أن باحثين في جامعة كاليفورنيا اكتشفوا أن اتباع نظام "الكيتو" الغذائي قد يقلل بشكل كبير من مستويات بروتين تاو في الدم، الذي يرتبط بزيادة احتمال الإصابة بالزهايمر.
فقد ساعد هذا النظام من خلال التجارب التي اعتمدت على نموذج حيواني، على تقليل مستويات الدهون غير الصحية في الدم أيضاً.
ووجد الباحثون فوائد محتملة من خلال تجاربهم، تقلل من نسبة بروتين تاو الذي ترتبط زيادته بتطوّر أحد أهم أشكال الخرف وهو الزهايمر، والذي يؤدي إلى ضعف الإدراك المعرفي والقدرة على الحركة بمرور الوقت، بحسب موقع " medicalnewstoday".
لا يناسب الجميع
لكن المشكلة مع نظام كيتو، بحسب البحث، أنه من ناحية لا يناسب الجميع، ومن ناحية أخرى تستمر فوائده لحوالي 12 إلى 18 شهراً، ثم تبدأ نسبة الدهون في الارتفاع في الدم.
وأظهرت نتائج الدراسة أن نظام كيتو المتقطع قد يكون الاستراتيجية الأنسب للتغلب على مشاكل نظام كيتو المستمر، والذي تتضاءل فوائده بعد فترة من الوقت
ما هو نظام الكيتو؟
يشار إلى أن نظام الكيتو هو حمية منخفضة الكربوهيدرات وعالية من حيث الدهون الصحية والبروتين الصحي، إلى جانب الخضروات.
ويساعد هذا النظام على خفض الوزن ونسبة الغلوكوز في الدم، ما يقدم فوائد وقائية ضد السكري والسرطان والصرع، وبحسب الدراسة الجديدة الزهايمر.