للحفاظ على نشاط الجسم في رمضان.. إليك نصائح مهمة

14 آذار 2024 08:02:29

للصوم فوائد كثيرة على صحة الإنسان. لكن اتباع نظام غذائي متوازن خلال شهر رمضان يعتبر أمراً ضرورياً للحفاظ على نشاط الجسم أثناء الصيام.
في هذا السياق، تحدثت اختصاصية التغذية رهف البوشي، حول كيفية تناول الطعام الصحي والحفاظ على رطوبة الجسم خلال الصيام.
الماء ثم التمر
وقالت رهف البوشي لشبكة "سي إن إن" الأميركية إنه ينبغي أن يبدأ الأشخاص وجبة الإفطار في رمضان بشرب كمية قليلة من الماء ثم تناول التمر، الذي يعد مصدراً رائعاً للسكر الذي ينشطهم سريعاً، وهو الأمر الذي يحتاجونه بعد ساعات طويلة من الصوم.
كما أوضحت أن التمر يحتوي على بعض الألياف المفيدة جداً للصحة، ويمكن تقليل فرص تسببه في ارتفاع حاد بنسبة السكر في الدم عند تناوله مع مصدر بروتين مثل بعض المكسرات، مع العلم أنه لا ينبغي أن يتناول الشخص الكثير من التمر، بل ينبغي الاكتفاء بواحدة أو اثنتين فقط".
كذلك مضت قائلة إنه بعد تناول التمر، لا ينبغي أن يتناول الأشخاص كميات كبيرة من الطعام بسرعة. بل ينبغي أن يأكلوا ببطء وأن يحرصوا على مضغ الطعام جيداً.
3 أقسام
وعن المكونات والعناصر الغذائية التي يجب أن تحتوي وجبة الإفطار عليها، أضافت البوشي أنه عند إعداد وجبتك، قسم طبقك إلى 3 أقسام: القسم الأول، والذي يمثل نصف الطبق، ينبغي أن يحتوي على الخضراوات غير النشوية أو السلطة. أما القسم الثاني، والذي يمثل ربع الطبق، فينبغي أن يحتوي على الكربوهيدرات المعقدة الغنية بالألياف، مثل الكينوا أو البطاطس. أما الربع الأخير من الطبق، فيجب أن يكون مخصصاً للبروتين، أي الدجاج ولحم البقر واللحوم الأخرى.
كما شددت أيضاً على ضرورة تناول بعض الفاكهة بعد الانتهاء من الإفطار.
ماذا عن وجبة السحور
فيما لفتت إلى أنه ينبغي أن تحتوي وجبة السحور على كمية كبيرة من البروتين والدهون الصحية، قائلة إن "سبب تأكيدنا على ضرورة تناول البروتين والدهون الصحية في وجبة السحور هو أنها أبطأ بالهضم في الجسم"، مؤكدة أن هذه هي الأطعمة التي ستمنحك الطاقة طوال اليوم، ومن الأمثلة على ذلك البيض والأفوكادو والشوفان والزبادي اليوناني.
أما الأطعمة التي تنصح الناس بتجنبها خلال شهر رمضان، فأوضحت: "بصراحة، لا أحب أن أقول للناس إنه لا ينبغي عليهم تجنب الأطعمة بشكل تام، لكن هناك بعض الأطعمة التي يجب عدم الإفراط في تناولها مثل المشروبات المحلاة والأطعمة المقلية".
وأكدت أهمية التأكد من ترطيب الجسم بشكل كاف خلال ساعات عدم الصيام، عن طريق شرب كمية كافية من الماء وتناول الحساء والفواكه التي تحتوي على نسبة عالية من الماء.