أيامٌ صعبة وجهوزية تامة... وتحذير حتى لا يقع الأسوأ!

30 كانون الثاني 2024 07:28:24 - آخر تحديث: 30 كانون الثاني 2024 07:28:25

بالكاد تجدُها مركونةً لدقائق قبل أن يأتيها نداءٌ عاجل للمساعدة.. هي سيّارات الدفاع المدني والعناصر التي تصلُ الليل بالنهار لإسعاف المواطنين في كلّ الفصول "والزمان والمكان" وفي خضمّ مختلف الأزمات، وخصوصا في عزّ المنخفضات الجوية التي تضرب لبنان.

في الأيام الاخيرة، كانت نداءات الاستغاثة كثيرة خصوصا في الليل وتحديدا في المناطق الجبلية التي تكسوها الثلوج بكثافة.
يوضح رئيس مركز جبل لبنان الشمالي الإقليمي في الدفاع المدني شربل المسن أنه في الفترة الأخيرة بات هناك وعي أكثر، وبات المواطنون في المناطق الجبلية يعمدون إلى التموّن بالمواد الأساسية خصوصا المازوت والادوية قبل حلول الشتاء، لافتا في حديث إلى موقع mtv الالكتروني، إلى أن المساعدة باتت تتركّز أكثر على المساعدة في فتح الطرقات الداخلية وتقديم العون للمواطنين من أجل الولوج إلى منازلهم.

أما الظاهرة المستجدة فباتت هواية الـOffRoad وسط الثلوج، وفق ما يروي المسن، مضيفا: "تجد شبّانًا عالقين في أماكن نائية وبعيدة من الطريق العام وسط الثلوج، فقط لأنهم يقومون بهذه الهواية، فيما نحن نعرّض حياتنا للخطر من أجل أشخاص يلهون"، ويتابع: "نحن بحاجة إلى القليل من الوعي في هذا الإطار".

ويحذّر المسن من خطورة الجليد في الأماكن المرتفعة، ويقول: "تَرِدُنا الكثير من الاتصالات طلبًا للمساعدة من أشخاص عالقين على الجليد، وهنا تكون الامور معقّدة حتى بالنسبة إلينا، لذلك من الافضل تحاشي الجليد والتأكد من حال الطرقات قبل الخروج من المنزل خصوصا خلال ساعات الليل".

نسأله عن نقصٍ في المعدات واللوازم الضرورية في عمليات الإنقاذ هذه، فيجيب: "كلّ شيء مؤمّن، وذلك بفعل التوجيهات الصادرة عن مدير عام الدفاع المدني العميد ريمون خطار والذي بمسعى منه شخصيا، تمّ تأمين اللوازم والإصلاحات اللازمة، إضافة إلى المحروقات وخصوصا المازوت، حتى نكون جاهزين ومستعدين دوما لتأمين كل المساعدة للمواطنين".

اما ومع دخول لبنان تحت تأثير منخفض جوي جديد، سيستمر حتى صباح الجمعة والذي يحمل معه الثلوج والرياح الشديدة والباردة، فيؤكد المسن أنه وبناء لتوصيات العميد خطار، تمّ استنفار كل الموظفين والمتطوّعين وباتوا جميعا في الجهوزية العليا، كما وُضعت خطة للمؤازرة من قبل المراكز القريبة في كلّ إقليم.

توصيات كثيرة يُصدرها في كل عام الدفاع المدني حتى لا نُعرّض حياتنا للخطر في ظل الطقس العاصف والثلوج، ونحن سنعيد نشرها في ما يلي، وقد يكون أهمّها، ضرورة الحفاظ على تهوئة المنزل والتأكد من أن اشتعال الفحم أصبح كاملا قبل إدخاله إلى الغرفة، حتى لا يتكرر سيناريو الاختناق نفسه...

ألقوا نظرة على لائحة النصائح هذه، ولا تُهمِلوا أيّ تفصيل، لأن الموت أحيانا، نحنُ من نلاحقهُ من غيرِ معرفة.

توصيات الدفاع المدني اللبناني:

الاحتياطات الواجب اتخاذها تفاديا للحوادث في فصل الشتاء:

1.    تجهيز المنزل بمطفأة يدوية - غطاء للحريق وجهاز كاشف للدخان
2.    يؤمل من المواطنين اتخاذ تدابير الحيطة التالية عند التدفئة بواسطة:
-  شودييرات: تنظيف الحراقات وبخاصة البخاخات وعند تركيبها الفصل بين الحراقات وخزانات المازوت، ووضعها في غرف منعزلة عن بعضها قبل استعمالها.
-  المدفأة الكهربائية: التأكد من الإمدادات الكهربائية الخاصة بها أنها صحيحة وآمنة.
- الغاز: يجب التأكد عند كل غيار للقارورة من خرطوم الغاز انه سليم ولا يوجد تشقق فيه والأفضل استبداله كل سنة.
-الفحم: يجب التأكد من أن اشتعال الفحم أصبح كاملا قبل إدخاله إلى الغرفة.
- إبعاد أي مواد قابلة للاحتراق من أمام وسائل التدفئة ذات الحرارة المكشوفة (ستائر، أغطية السرير - عدم وضع الثياب بالقرب من أجهزة التدفئة بهدف تنشيفها.. الخ.
- تهوية المنازل باستمرار تلافياً للاختناق عند التدفئة بواسطة الفحم - الحطب أو الغاز.
- عدم ترك اي وسيلة تدفئة تعمل بواسطة اللهب المكشوف مضاءة خلال النوم أو عند مغادرة المنزل.

للمقيمين في المناطق الجبلية:
1.    الاستماع إلى نشرات الطقس عبر وسائل الإعلام.
2.    التمون بالأطعمة والمياه والأدوية الدورية والأدوية المضادة للحيوية وأدوية السعال وإنزال حرارة الجسم.
3.    التمون بمواد التدفئة كالمازوت أو الحطب.
4.    تأمين الكميات المناسبة من أعلاف الحيوانات في حال وجودها.
5.    عدم التجول إلا عند الضرورة القصوى خلال العاصفة، وذلك بعد أن تتأكد من أن سيارتك مجهزة لذلك. فعليك أن تأكد من وجود :
- السلاسل المعدنية لإطارات السيارة وسلامة الإطار الاحتياطي والرافعة.
- الأدوية التي تتناولها بانتظام (قلب - ضغط - الخ...)
- بطارية يد جافة / رفش صغير قابل للطي / حقيبة إسعاف أولي.
- جهاز هاتف خليوي مع معبئ على بطارية السيارة / كمية وقود كافية في خزان السيارة.

على السواحل الانتباه أيضا من:
1.    عدم التواجد بالقرب من مكسر الأمواج.
2.    عدم التواجد بالقرب من الألواح الإعلانية.
3.    عدم محاولة المرور على طرقات مغمورة بالمياه.
قبل التجول بالسيارة خلال أو في بداية العاصفة:
- فحص شامل للسيارة وخصوصا التأكد من صلاحية الإطارات.
- عدم القيادة بعد تناول المشروبات الكحولية (طلب سيارة أجرة أو الاتفاق على شخص معين لم يتناول الكحول للقيادة).
- عدم القيادة المتهورة والالتزام بقوانين السير.

أثناء العاصفة:
- لا تقصد المناطق الجبلية أو العكس إلا عند الضرورة القصوى.
- إذا كنت مضطراً الى التجول بسيارتك تأكد من وجود:
- السلاسل المعدنية لإطارات السيارة وسلامة الإطار الاحتياطي والرافعة.
- الأدوية التي تتناولها بانتظام (قلب - ضغط - الخ ...)
- بطارية يد جافة.
- رفش صغير قابل للطي.
- حقيبة إسعاف أولي.
- جهاز هاتف خليوي مع معبئ على بطارية السيارة.
- كمية وقود كافية في خزان السيارة.

أثناء القيادة:
1.    استمع وتقيد بإرشادات عناصر قوى الأمن الداخلي والدفاع المدني.
2.    لا تتجاوز السيارات لئلا تنزلق وتقفل الطريق.
3.    أركن سيارتك إلى يمين الطريق إذا لم تتمكن من المتابعة.
4.    لا تشغل جهاز التدفئة إذا بدأ الثلج يغمر السيارة.
5.    حدد موقعك لطلب النجدة عبر الخلوي وارشد المنقذين إليك وزودهم برقم هاتفك وتفاصيل العنوان.

الوقاية من الصواعق
ان مانعة الصواعق، لا تمنع الصواعق ، لكنها تسهل مرورها إلى الأرض بأمان حيث يتم تفريغها.
1- إذا كنت داخل السيارة:
-ابق في الداخل وأغلق النوافذ ولا تلمس أي جزء من الإطار المعدني أو الزجاجي للسيارة.
2- في المدينة:
- البقاء على الأقل على بعد أمتار قليلة من النوافذ المفتوحة والصناديق الكهربائية، والأجهزة المنزلية.
-أفضل خيار الاحتماء داخل بناء مغلق عندما تكون مهدد بعاصفة برق.
-ابحث عن منطقة بعيدا عن الأشجار والأسوار المعدنية والأنابيب والأجسام طويلة القامة.
3 -إذا كنت خارج المدينة (مناطق جبلية) في المنزل:
-تجنب استخدام الهواتف العادية، إلا في حالات الطوارئ. إذ إن البرق يضرب خطوط الهاتف، والتي يمكن أن تنتقل عبرها شحنات الكهرباء إلى الهاتف.
- الهواتف اللاسلكية أو الخلوية آمنة أكثر لأنها غير متصلة بالبناء.
-البقاء بعيدا عن النوافذ. إبقاء النوافذ مغلقة، ومحاولة البقاء داخل الغرف الداخلية للمنزل.( النوافذ توفر مسار مباشر للبرق).
- لا تلمس أي شيء معدني أو أدوات كهربائية. يمكن للبرق الدخول إلى المنزل من خلال أي مادة موصولة بالكهرباء. وهذا يشمل الهواتف الأرضية والأسلاك الكهربائية والسباكة.
خارج المنزل:
- إذا كانت عاصفة رعدية تقترب يجب الوقاية عبر حماية الالكترونيات والأجهزة الكهربائية وذلك بفصلها قبل وصول البرق.
لا تلمس أي من المنافذ الكهربائية خلال عاصفة البرق. لا تفصل أي من الأجهزة خلال عاصفة البرق.