الأنصار ينتخب نبيل بدر لولاية رئاسية جديدة

07 كانون الثاني 2024 15:12:45

 انتخبت الجمعية العمومية لنادي الأنصار بالتزكية لجنة إدارية جديدة برئاسة رئيس النادي النائب نبيل بدر.

وجاء ذلك في الاجتماع الذي عقدته قبل ظهر اليوم في فندق الكومودور– الحمرا، بجلستين الأولى عادية خصصت لدراسة البيانين المالي والإداري وإقرارهما ترأسها الرئيس النائب نبيل بدر، وافتتحها بعد تأكده من اكتمال النصاب القانوني، في حضور أمين السر نبيل سنو وأمين الصندوق أيمن الشامي.

بعد النشيد الوطني وكلمة مقتضبة للرئيس، عرض أمين السر التقرير الإداري الذي جاء على شكل فيديو مصورا، ثم تلا أمين الصندوق البيان المالي للسنوات الأربع ضمن فترة ولاية الهيئة الإدارية السابقة، ليطلب بعدها رئيس الجلسة التصويت على البيانين المالي والإداري وإبراء ذمة الإدارة المنتهية ولايتها برفع الأيدي، وتم إقرار البيانين واختتام الجلسة الأولى العادية.

وتم عقد الجلسة الثانية الاستثنائية والتي خصصت لانتخاب هيئة إدارية جديدة ترأسها، أكبر الأعضاء سنا في الجمعية العمومية من مستوفي الشروط بسام الحوري، في حين تولت فرح منصور أمانة السر.

وأشار الحوري إلى تلقي أمانة السر 11 ترشيحا بحسب الأصول لملء المقاعد الـ11 التي ينص عليها النظام الداخلي في نادي الأنصار. وبما أن عدد المرشحين يعادل عدد المقاعد الشاغرة في الهيئة الإدارية الجديدة، فقد تم الإعلان عن فوز المرشحين بالتزكية وهم: النائب نبيل بدر، كمال طبارة، هاني قنطري، أيمن الشامي، قاسم الجراح، وسيم الداعوق، عباس حسن، إبراهيم مكداش، نبيل سنو، شفيق طاهر ومحمد غيث صلح.

وعقدت الهيئة الإدارية المنتخبة جلسة لتوزيع المناصب والتي جاءت على الشكل الآتي: النائب نبيل بدر رئيسا للنادي لولاية تمتد لأربع سنوات، كمال طبارة نائبا للرئيس، نبيل سنو أمينا للسر، أيمن الشامي أمينا للصندوق، قاسم الجراح محاسبا، ابراهيم مكداش وعباس حسن وشفيق طاهر ووسيم الداعوق وهيثم قنطري ومحمد غيث صلح أعضاء مستشارين.

بعدها، طلب الحوري رفع رسم اشتراك الأعضاء في الجمعية العمومية من 500 ألف ليرة إلى 20 مليون ليرة. وأقر الاقتراح برفع الأيدي.