مفوضية الشؤون النسائية في "التقدمي" زارت عائلات الموقوفين: صاحب الحق سلطان

الأنباء |

زار وفد من مفوضية الشؤون النسائية في الحزب التقدمي الاشتراكي والاتحاد النسائي التقدمي عائلات الموقوفين وبعض الذين أخلي سبيلهم بعد التحقيق معهم في سياق أحداث قبرشمون الأخيرة. وضم الوفد مفوضة الشؤون النسائية في الحزب رئيسة الإتحاد منال سعيد واعضاء جهاز المفوضية، مسؤولة واعضاء هيئة منطقة الغرب بالاضافة الى عدد من اعضاء الهيئة التنفيذية ومسؤولات المناطق في الإتحاد.

وأكدت سعيد أن الحزب رئيساً وقيادة الى جانب اهالي الموقوفين ملتزم بتقديم كل الدعم للموقوفين وعائلاتهم، خصوصاً ان كل المعطيات حتى الآن تؤكد أن ما حصل أتى في سياق الدفاع عن النفس. 

واكدت ان "صاحب الحق سلطان والحزب التقدمي الاشتراكي أثبت طوال عقود خلت انه صاحب نهج توافقي يسعى لتثبيت المصالحة والوفاق ان على المستوى الوطني العام ام على مستوى البيئة الحاضنة له في الجبل وغيره من المناطق. 

من جهتهم أكد ذوو الموقوفين وحدة الموقف، فشددوا على ان ابناءهم كانوا يشاركون في حركة احتجاج سلمية الى ان استفزهم موكب الوزير صالح الغريب وهدد حياتهم بالسلاح الحي وحصل ما حصل، واكدوا ان "معنوياتنا عالية ولا نهاب صعاب ولا حصار، خصوصاً أننا نستند على جبل إسمه وليد جنبلاط".