"النسائي التقدمي" فرع عين قني شرح كيفية " التعامل مع الظروف المتغيرة بثبات"

الأنباء |

نظم الإتحاد النسائي التقدمي، هيئة منطقة الشوف، فرع عين قني جلسة حوارية في دار البلدة، تمحورت حول "التعامل مع الظروف المتغيرة بثبات"، قدمتها المدرسة في علوم التأمل، وتطوير الذات لأكثر من 10 سنوات، الأستاذة ضحى حمدان، وحضرتها مسؤولة هيئة منطقة الشوف في الإتحاد رائدة البعيني وعضوات جهاز هيئة المنطقة، معتمد الشوف الأعلى، المعتمدية الأولى في الحزب التقدمي الإشتراكي سلام عبد الصمد، مسؤولة فرع النسائي في عين قني ميساء زهر الدين بريش وعضوات الفرع، مدير فرع الحزب في عين قني خالد أبو ضاهر وأعضاء هيئة الفرع، مسؤولات وعضوات فروع الإتحاد في القرى المجاورة، وحشد من أهالي البلدة .

في البداية رحبت بريش بالحاضرين، مشيرة إلى أهمية موضوع الجلسة الحوارية، في تعلم فن المحافظة على سلام، وسعادة النفس، لتتولى بعدها الأستاذة ضحى حمدان شرح كيفية التصالح مع الذات والمحيط، مؤكدة على وجود الحل المناسب في داخل كل شخص، مهما كانت الظروف سيئة ومتغيرة، وذلك من خلال التحكم بنمط الأفكار الذاتي النابع من الوعي الداخلي.
وأشارت حمدان أيضا إلى محتويات الوعي، كيفية عمله والتحكم به، وبالتالي بالذات وبالظروف المحيطة، مما يثبت أن عقل الإنسان قوة رهيبة قادرة على التغيير، "فعندما انا اتغير لا بد وأن يتغير العالم" .

وفي ختام النشاط تسلمت حمدان شهادة شكر وتقدير على جهودها من مسؤولة وعضوات فرع الإتحاد في عين قني.