"عصر ذهبي"... التوترات تدفع بالأموال إلى الشرق الأوسط

03 تشرين الأول 2023 22:07:42

يتمتّع الشرق الأوسط بـ"عصر ذهبيّ" حيث تدفع التوترات العالمية الأموال والمواهب إلى المنطقة بحسب رئيس بنك "جي بي مورغان تشيس وشركاه" في أوروبا فيسواس راغافان.

وخلال حديث في مقابلة مع تلفزيون "بلومبرغ"، لفت راغافان إلى قفزة في إبرام الصفقات وفرص سوق رأس المال في العديد من البلدان شهدتها الأرباع القليلة الماضية.

وأضاف: "إنّك ترى نوعاً حقيقياً من التباهي بما أنّ دولاً مثل المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر، هي جميعها في وضع جيد جداً، سواء لجذب مديري الأموال وصناديق التحوط، أو أيضاً لاقتصاداتها المحلية التي أصبحت سائدة". وتابع: "هذا عصر ذهبيّ للشركات الشرق أوسطيّة وبشكل عام، للشرق الأوسط. أعتقد أنه هنا ليبقى".

وشهدت سوق الأسهم السعوديّة مجموعة من عمليّات الإدراج الشهر الماضي، في إشارة إلى تجدد الاهتمام بعد توقّف في بداية السنة. كما أنّ الجهود الحكوميّة في المنطقة لتنويع الاقتصادات بعيداً من النفط تعمل أيضاً على تعزيز صناعة المال.

قال راغافان، وهو الرئيس التنفيذي لبنك "جي بي مورغان" في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، إنّ التوقعات العالمية للخدمات المصرفيّة الاستثماريّة كانت تُظهر "بعض البراعم الخضراء"، خصوصاً في مجال التكنولوجيا، على الرغم من أنّها "لن تكون طوفاناً". وأضاف أنّه من المتوقّع أن يصل مجموع الرسوم المصرفيّة في جميع أنحاء الصناعة إلى رقم "هزيل" هو 65 مليار دولار هذه السنة، بالمقارنة مع عام نموذجي يبلغ نحو 80 مليار دولار.