آراء مضادة للأفكار النمطية يطرحها أسبوع باريس للموضة

28 أيلول 2023 08:29:10

يشهد أسبوع باريس للموضة، الذي يمتدّ بين 25 سبتمبر و3 أكتوبر، مشاركة 108 دور أزياء ستُقدّم 68 عرضاً مُباشراً و41 مجموعة. وقد سجّلت روزنامته دخول 9 علامات جديدة، منها دار Marni وخروج 8 علامات أبرزها Off-White الأميركيّة.

يتضمّن البرنامج الكثيف لهذا الأسبوع، المُخصّص لتقديم الأزياء الجاهزة لربيع 2024، العديد من المناسبات التي تُقام على هامشه، منها العرض الاستعادي المُخصص للمصمم الراحل عزالدين علايا في قصر غاليرا بالإضافة إلى عروض للمجوهرات والأكسسورات.

يستقبل أسبوع باريس للموضة هذا الموسم لأول مرة عرض المصمم الأميركي ذي الأصول الفيتناميّة بيتر دو، الذي يُعتبر النجم الصاعد على منصّات العروض الأميركيّة، كما يستقبل عرض دار Marni التي تخلّت منذ حوالي العام عن مُشاركتها في أسبوع ميلانو للموضة لتُقدّم عروضاً مُتنقّلة حول العالم منها في نيويورك وطوكيو.

ديور..

- عرض "ديور" المثير للجدل

واختارت المديرة الإبداعيّة لدار "Dior"، ماريا غراتسيا كيوري، عناوين مثيرة للجدل تُجسّدها في مجموعتها من الأزياء الجاهزة للربيع والصيف المُقبلين. فقد ترافق عرضها مع إعلان رقمي بعنوان NOT HER تعبيراً عن الرفض للنظرة النمطيّة للنساء السائدة في مُجتمعاتنا.

وجسّدت تصاميم المجموعة الروح الحقيقيّة للأنوثة ووجوهها المتنوّعة، من خلال التركيز على اللونين الأسود والأبيض اللذين زيّنا السترات، والقمصان المُنسدلة على الكتفين، والتنانير الطويلة، والسراويل الفضفاضة. وقد ظهرت في نهاية العرض أثواب من الدانتيل لتعزيز المظهر الأنثوي في الإطلالات.

وتمّ تقديم عرض Dior في خيمة على شكل مُكعّب نُصبت في حدائق "تويلري" الباريسيّة، أما ديكور العرض فاتخذ شكل شاشات عملاقة عرضت شعارات نسويّة تحارب الأفكار النمطيّة حول النساء التي يتمّ الترويج لها على وسائل التواصل الاجتماعي وفي الحياة اليوميّة. فقد أرادت كيوري تقديم مجموعة تتحدّى من خلالها الأعراف الاجتماعيّة البالية ونجحت في استعمال الموضة لإيصال رسائل دعم للمرأة في مُختلف أنحاء العالم.

- "سان لوران" تتأرجح بين الماضي والمُستقبل

وقدّم أنطوني فاكاريللو، المدير الإبداعي في دار Saint Laurent عرضه كعادته عند أقدام برج إيفل، ولكنه بدا لنا كما لو أنه بيحث عن تغيير مُستقبلي منشود بدأ التحضير له بخطوات بطيئة إنما ثابتة.

ويمكن اختصار مجموعته من الأزياء الجاهزة للربيع والصيف المقبلين بعبارتين: "القطن والحجر"، وهو حرص على الخروج عن موضة ملابس السهرة السوداء التي اعتمدها في المواسم الماضية ليُقدّم إطلالات نهاريّة مُريحة تمّ تنفيذ مُعظمها بخامات قطنيّة وألوان الأحجار الطبيعيّة.

وعاد فاكاريللو إلى جوهر تراث دار Saint Laurent وإبداعاتها خلال ستينيّات القرن الماضي، وقد أعاد الحياة إلى سترة السفاري، بدلات الساهاريان، والجامبسوت المستوحاة من ملابس سائقي سيارات السباق والطيارين ليُقدّم في القسم الأخير من العرض مجموعة من الأثواب ذات التصاميم "المينيماليّة" والألوان الترابية.

نجاح فاكاريللو في هذا العرض يترافق مع نموّ حققته دار Saint Laurent في مبيعاتها خلال العام 2023 وافتتاحها قريباً لنقاط بيع جديدة حول العالم أبرزها متجر جديد في جادة شانزيليزيه الباريسيّة.