شيخ العقل التقى وفداً قيادياً من حزب الله واتصل بالهجري: الحوار هو السبيل الوحيد لحلّ جميع المعضلات

22 آب 2023 17:03:36

التقى شيخ العقل لطائفة الموّحدين الدروز الشيخ الدكتور سامي ابي المنى في دار الطائفة في بيروت اليوم وفدا قياديا من حزب الله، برئاسة رئيس المجلس السياسي السيد إبراهيم امين السيد، وضم أعضاء المكتب السياسي، الشيخ عبد المجيد عمّار، الوزير السابق محمود قماطي، محمد سعيد الخنساء ومسؤول منطقة جبل لبنان الحاج بلال داغر، بحضور قاضي المذهب الدرزي القاضي الشيخ غاندي مكارم، عضو مجلس الإدارة في المجلس المذهبي الأستاذ ناجي صعب.
 
  ونقل الوفد لشيخ العقل تحيات سماحة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله وتقديره له، كما تناول اللقاء البحث في الأوضاع العامة المطروحة في لبنان والسبل الآيلة لوقف الانهيار في أركان ومؤسسات الدولة والحفاظ على ميزة لبنان في التنوع وصون القيم المجتمعية والأخلاقية.
 
  وكان اللقاء مناسبة شدد خلالها الشيخ أبي المنى على ان "أبواب دار طائفة الموحدين مشرّعة امام جميع فئات المجتمع اللبناني وستبقى طائفتنا لاحمة من خلال دورها الوحدوي، حفاظا على الوطن ومميزاته في تنوعه ورسالته الحضارية، وآملا الوصول الى التوافق المنشود من خلال الحوار الذي يبقى السبيل الوحيد لحل جميع المعضلات والأزمات التي تهدد البلد ومستقبل أبنائه على المستويات الرئاسية والاقتصادية والاجتماعية".  
 
وبعد اللقاء صرّح السيد إبراهيم السيد: تشرفنا بلقاء صاحب السماحة في هذه الدار الطيبة، ومن الطبيعي جدا عندما نلتقي مع المقامات الدينية بهذا المستوى ان يكون ذلك فرصة للتداول فيما يعيشه لبنان من أزمات وتحديات وتبادلنا وجهات النظر واستمعنا الى آرائه وافكاره حول ما يجري في لبنان والأزمات الموجودة والحلول التي ينبغي ان يلجأ اليها اللبنانيون لمعالجة ما يمكن معالجته من اجل انقاذ هذا البلد".
  أضاف: "تطرقنا الى موضوع الشذوذ الجنسي المطروح وقد عبّرنا عن تقديرنا الكبير لموقف سماحته الذي صدر أخيرا حول هذا الامر وهو على درجة عالية من المسؤولية والاهمية أيضا، لان هذه المواقع الدينية معنية بشكل أساسي لكي تتصدّى للمسارات التي تريد تدمير الاخلاق والاسرة في مجتمعنا، والمطلوب ان يكون هذا الموقف اعلى من الكلام والمواقف التي يجري الحديث عنها من قبل تلك المجموعات".
 
  كما التقى الشيخ ابي المنى الوزير السابق محمود أبو حمدان يرافقه مستشاره محمد مرعي ياسين وكمال الساحلي، وتناول اللقاء البحث قضايا عامة.
 
  ومن زوّار دار الطائفة وفدا من أصدقاء "بيت اليتيم الدرزي" وضعه في أجواء التحرك التضامني يوم 29 الجاري، وتحدثت باسم الوفد الإعلامية غادة بلوط زيتوني.
  كما استقبل المدير العام السابق الأستاذ أنور ضو.
 
الهجري
من جهة ثانية أجرى الشيخ ابي المنى اتصالا هاتفيا بشيخ عقل طائفة الموحدين المسلمين في سوريا الشيخ حكمت الهجري مثنيا على مواقفه الأخيرة ومؤكدا "وقوفه الى جانب أبناء جبل العرب وتضامنه الكامل مع أهالي محافظة السويداء في مطالبهم المحقة بالمساواة والعدالة والعيش الكريم، ورفض القرارات المجحفة والجائرة التي تطالهم ومواجهة الأيدي التي تحاول العبث وعدم المساومة على كرامتهم. وإذ حيّا "المواقف المشرّفة التي لا تغيب عن تضحياتهم وما قدموه لوطنهم ومن اجل رفعة عشيرتهم، دعا سماحة الشيخ ابي المنى "جميع أبناء جبل العرب الى الوقوف صفا واحدا كي تكون كلمتهم مصانة وموقفهم جامعا، حفاظا على تراثهم الحضاري وارثهم التاريخي ومستقبل اجيالهم".
 
شانيه
  وكان  شيخ العقل التقى في دارته في شانيه وفدا من معتمدي مشيخة العقل والجمعيات الدرزية في كندا، ضم: الشيخ يوسف يحيى معتمد سابق لمشيخة العقل في تورنتو، الأستاذ وليد الأعور الرئيس الفخري للجمعية الدرزية في تورنتو، معتمد مشيخة العقل في مونتريال الشيخ عادل حاطوم وزوجته، معتمد مشيخة العقل في أوتاوا الشيخ الدكتور خالد رشيد، معتمد مشيخة العقل في أونتاريو الشيخ محمد أبو حمدان، رئيسة الجمعية الدرزية الكندية في أوتاوا السيدة ديانا أبو حمدان حاطوم وزوجها رجا حاطوم وأولادهم، الرئيس السابق للجمعية الدرزية في مونتريال السيد كامل أبو راس وزوجته والسيد نبهان كيوان.