"التحرر العمالي" تتضامن مع موظفي تلفزيون لبنان: لحماية هذه المؤسسة الإعلامية الوطنية

03 آب 2023 15:10:23

صدر عن جبهة التحرر العمالي البيان التالي:

تعرب الأمانة العامة لجبهة التحرر العمالي عن أسفها الشديد للسياسات المتبعة من قبل الحكومة، القائمة على الوعود الفارغة من أي مضمون قانوني أو أخلاقي، والتي تمسّ الحياة المعيشية واليومية للعاملين في تلفزيون لبنان وعائلاتهم. وتدين الأمانة العامة هذه السياسات المريبة التي أصبحت السمة البارزة والمتكررة للحكومة، ليس فقط مع العاملين في تلفزيون لبنان بما يمثلونه من آخر منبر إعلامي وطني ملتزم، بل مع الكثير من الإدارات والمؤسسات العامة وتحت حجج واهية، أبرزها التذرع بوجود خطأ في المعاملات الإدارية أو أنها لا تستوفي الشروط القانونية، بل الأخطر من كل ذلك هو التجرؤ على الأنظمة والقوانين وعلى أبسط مبادئ التشريع بمحاولتها التسلل عبر نصوص قانونية مشبوهة تحرم من خلالها العمال والموظفين والأجراء من حقوقهم ومكتسباتهم المشروعة، وذلك كما هو حاصل في مشروع قانون الموازنة للعام 2023 ولا سيما المادتين 80 و 81 منه.

إن الأمانة العامة لجبهة التحرر العمالي إذ تؤكد تضامنها مع العاملين في تلفزيون لبنان، تدعو جميع القوى العمالية والنقابية، إلى حماية حقوقهم ومكتسباتهم، وحماية هذه المؤسسة الإعلامية الوطنية التي حافظت على موضوعيتها ومهنيتها في ظل أصعب الظروف. وترى أن طريق الخلاص الوحيد هو في المسارعة إلى انتخاب رئيس جديد للجمهورية يتمتع بالنزاهة والوطنية وقادر على إعادة بناء السلطة على أسس متينة من الديمقراطية والعدالة والمساواة واحترام حقوق العمال والموظفين والأجراء ومؤسساتهم.